وصول جثمان المصرى المتوفى في حادث قتل بالسعودية

4-9-2019 | 10:02

جثة - أرشيفية

 

محمد خير الله

وصل إلى أرض الوطن ، جثمان المواطن المصري، جمال إبراهيم محمد إبراهيم إلي مسقط رأسه بعزبة يني الشرقية قرية اعطو، مركز بني مزار محافظة المنيا، عقب الانتهاء من جميع الإجراءات الخاصة بشحن الجثمان، والذي قتل بمدينة حائل بالمملكة العربية السعودية، نتيجة تلقى المتوفي عدة طعنات بيسار الصدر، وأعلى الفخذ الأيسر.


وصرح هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة ، بأن وزارة القوي العاملة كانت قد كلفت مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالعاصمة الرياض بالمملكة، بمتابعة إجراءات نقل الجثمان المواطن المصري ليدفن بقريته بناء على رغبة أسرته، فضلا عن تواصل الملحق العمالى الدكتور ياسر غازي مع صاحب العمل للتنسيق معه لصرف كافة حقوقه ومستحقاته.

وقال غازي: إن القنصلية المصرية بالرياض تكفلت بسداد تكاليف شحن جثمان الفقيد إلي مصر، حيث تم نقله جوا من حائل إلي جدة، ومنها إلى القاهرة ليواري الثري بقريته، وذلك تلبية لرغبة أسرته في أن يدفن بمصر.

وأشار إلي أن القنصلية المصرية تتابع مع جهات التحقيق السعودية سير الإجراءات للكشف عن ملابسات الحادث الذي أودي بحياة المواطن.

وأوضح أن القتيل كان يعمل بمهنة عامل عادي بمحافظة حائل بالمملكة، ومهنته عامل تربية مواشي، ويبلغ من العمر ٥٤ عاما، ويقيم بمحافظة المنيا، مركز بني مزار قرية أعطو عزبة يني الشرقية، ولديه أسرة مكونة من زوجة وأربعة أبناء.

وكشف تقرير الطب الشرعي الصادر عن إدارة الطب الشرعي بحائل عن أن حادثة القتل وقعت يوم الثلاثاء الموافق 30 يوليو الماضي، مرجعًا سبب الوفاة إلى تلقى المتوفي عدة طعنات بيسار الصدر، وأعلى الفخذ الأيسر وهي التي أدت إلي وفاته.