بوريس جونسون يكثف الضغوط على المعارضين داخل حزبه بشأن البريكست

2-9-2019 | 14:31

بوريس جونسون

 

الألمانية

ألغى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اجتماعا مع أعضاء في حزب المحافظين الذي يتزعمه المعارضون للخروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق، وهدد بطرد المعارضين، مما يزيد من حدة الخلاف حول الكيفية التي يجب أن تتعامل بها البلاد مع مسألة خروجها من الاتحاد الأوروبي .


وكان من المقرر أن يلتقى جونسون نوابا، من بينهم الوزير السابق ديفيد جاوك، الذي يعارض خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر المقبل بدون تسوية عن طريق التفاوض.

يذكر أن البرلمان يعود من عطلته الصيفية غدا الثلاثاء.

وقال قادة حزب المحافظين في البرلمان، إن النواب الذين يدعمون محاولات منع خروج بريطانيا من الاتحاد بدون اتفاق لن يتم اعتبارهم مرشحين محتملين للحزب في الانتخابات العامة المقبلة. وأضافوا أنه سوف يتم أيضا عزلهم من صفوف الحزب في البرلمان، وسوف يتم اعتبارهم مستقلين.

وقال جاوك لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) " يبدو أنهم يستعدون لحدوث تمرد، وبعد ذلك الإطاحة بالذين يدعمون التمرد في الحزب".

ويسعى نواب المعارضة لتمرير قانون يطالب الحكومة، إما بتقديم اتفاق جديد مع الاتحاد الأوروبي ، أو طلب تمديد لعضوية بريطانيا بالاتحاد إلى ما بعد موعد 31 أكتوبر المقبل.