مصر تنتج 17.7 % من تمور العالم.. و24.4 % من إنتاج الدول العربية

1-9-2019 | 17:33

تمور

 

ولاء مرسي

قالت داليا قابيل، مديرة معرض "فوود أفريكا"، إن سوق التمور في مصر تعد من الأسواق الواعدة التي تتبوأ مكانة كبيرة على المستويين العربي والإفريقي؛ حيث تنتج مصر نحو 1.65 مليون طن بلح وتمر سنويًا، وتسهم مصر بهذا الإنتاج بنسبة 17.7 % من الإنتاج العالمي، و24.4 % من إنتاج الدول العربية المنتجة للتمور.

"تجمع تمور إفريقيا" الذي يقام بالتزامن مع معرض "فوود أفريكا" في نسخته الخامسة بمركز مصر للمعارض الدولية في الفترة من 9 إلى 11 ديسمبر المقبل.

يأتى تنظيم هذا التجمع الكبير لمنتجي ومصدري التمور انطلاقًا من احتلال مصر المركز الأول عالميًا في إنتاج التمور في إطار المشروع القومي للنهوض بقطاع التمور المصرية، الذي يهدف لزراعة 5 ملايين نخلة خلال الأعوام المقبلة لتصبح مصر أكبر مصدر للتمور في العالم.

يذكر أن النسخة الخامسة من معرض "فوود أفريكا" يتم تنظيمها بالتعاون مع المجلس التصديري للصناعات الغذائية والمجلس التصديري للحاصلات الزراعية وغرفة الصناعات الغذائية كشركاء إستراتيجيين.

يعد تجمع منتجي التمور سواء التمور الطازجة أو المجففة أو المصنعة في معرض "فوود أفريكا" فرصى لالتقاء كبار الموردين والمصدريين المحليين والمستوردين الأجانب لعقد الصفقات التصديرية، واكتشاف أسواق جديدة، والوقوف على معرفة أحدث المستجدات على صعيد الأسواق في المنطقة العربية والإفريقية وأوروبا.

وأكدت منار نصر المدير التنفيذي للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية أن عدد الدول المستوردة للتمر المصري المحلى وصل إلى 63 دولة وتعد دول إندونيسيا والمغرب وماليزيا وبنجلاديش وتايلاند على رأس قائمة أهم الدول المستوردة، وعن سوق التمور العالمية كشف أن التوقعات المستقبلية للأسواق العالمية تشير إلى أنه من المتوقع أن تسجل السوق العالمية لتمور النخيل معدل نمو سنويًا مركبًا تصل نسبته إلى 3.1 %.

وأشار أمجد القاضي مدير مركز تكنولوجيا الصناعات الغذائية والتصنيع الزراعي FAITC بمركز التكنولوجيا والابتكار بوزارة التجارة والصناعة إلى أن قطاع التمور يحظى باهتمام كبير من القيادة السياسية.

وأضاف أن وزارة التجارة والصناعة تولي هذا القطاع اهتمامًا كبيرًا لأن مصر تعد من أكبر منتجي البلح والتمر على مستوى العالم مع التأكيد على أن قطاع التمور يعد أحد أهم القطاعات الواعدة لزيادة الصادرات وتحقيق التنمية الصناعية المجتمعية.

كما أشار "القاضى "إلى أن وزارة التجارة والصناعة تولى قطاع التمور اهتمامًا كبيرًا؛ لذا أصدر معالي وزير التجارة والصناعة في نهاية مايو الماضي قرارًا بإنشاء المجلس الأعلى للتمور برئاسة معالي وزير التجارة والصناعة، ويضم في عضويته عددًا من المؤسسات والجهات والكيانات الحكومية الفاعلة بهدف توحيد كافة الجهود لتنفيذ إستراتيجية الدولة لتطوير قطاع النخيل والتمور علي مدار سلسلة القيمة لتعظيم القيمة المضافة والارتقاء بمستوي جودة وسلامة التمور المصرية، ولتتبوأ مصر مكانها المرموق علي خارطة صادرات التمور الدولية.

يذكر أن معرض "فوود أفريكا" سيشهد العديد من الفاعليات التي ستركز على قطاع التمور من ضمنها تخصيص مساحة عرض لمحافظات مصر المنتجة للتمور لتسويق منتجاتها من التمور بالإضافة إلى فرص الاستثمار الزراعي المتاحة.

وخلال المؤتمر الرسمي للمعرض، عرض أهم الأسواق والفرص التصديرية المستهدفة لهذا القطاع المهم، وأيضًا التقنيات الحديثة لممارسات ما بعد الحصاد والتعريف باشتراطات الهيئة القومية لسلامة الغذاء وغيرها من الموضوعات المهمة.

الأكثر قراءة