مظاهرات في بريطانيا احتجاجا على قرار جونسون تعليق عمل البرلمان

29-8-2019 | 04:36

مظاهرات في بريطانيا- أرشيفية

 

الألمانية

خرج آلاف الأشخاص إلى الشوارع في أنحاء متفرقة من بريطانيا، الأربعاء، احتجاجا على قرار رئيس الوزراء بوريس جونسون تعليق عمل البرلمان قبل أسابيع من موعد خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي.


وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن مظاهرات انطلقت في كل من لندن وإدنبره وكارديف ومانشستر وبريستول وكامبريدج ودورهام.

ووقع أكثر من مليون شخص على عريضة تطالب البرلمان البريطاني بعدم تعليق أعماله من منتصف سبتمبر حتى منتصف أكتوبر، حسبما طلب جونسون.

وتم نشر العريضة، التي تجاوز عدد موقعيها حاجز المليون شخص قبل منتصف ليل الأربعاء/الخميس، عشية إعلان جونسون طلبه تعليق عمل البرلمان قبيل الموعد المقرر لخروج بلاده من الاتحاد الأوروبي.

ويقول قادة المعارضة إن طلب جونسون هو محاولة مقصودة لعرقلة جهود النواب لمنع خروج البلاد من الاتحاد بدون اتفاق.

ووصف فيليب هاموند، وزير المالية السابق الذي استقال عندما أصبح جونسون زعيما لحزب المحافظين، هذه الخطوة بأنها "غير ديمقراطية بشكل كبير".

وقال هاموند عبر حسابه على تويتر: "سيكون هناك غضب دستوري إذا تم منع البرلمان من محاسبة الحكومة في وقت يشهد أزمة وطنية".

وذكرت وسائل إعلام بريطانية، أن روث دافيدسون، زعيمة حزب المحافظين الأسكتلندي ستعلن استقالتها اليوم الخميس، احتجاجا على تلك الخطوة.

ووافقت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية أمس الأربعاء على طلب جونسون تعليق عمل البرلمان بشكل مؤقت من منتصف سبتمبر إلى منتصف أكتوبر.

ووفقا لبيان صادر عن "المجلس الخاص للمملكة المتحدة"، وهو هيئة رسمية من المستشارين الذين يساعدون الملوك في المملكة المتحدة، فإن التعليق سيبدأ "ليس قبل الإثنين التاسع من سبتمبر وليس بعد الخميس الثاني عشر من سبتمبر، ويستمر حتى الإثنين الرابع عشر من أكتوبر من عام 2019 ".
 

مادة إعلانية

[x]