وزارة السياحة: افتتاح المتحف المصري سيعيد الاهتمام بمنتج السياحة الثقافية

28-8-2019 | 15:47

المتحف المصري الكبير

 

فاطمة السروجي

سلطت وزارة السياحة في حوار نشرته مجلة ترافل ويكلي، السياحية الأمريكية، الضوء على المتحف المصري الكبير ، موضحة أن السياحة الثقافية عالميا تراجعت إذا ما قارناها بأنماط السياحة الأخرى مثل السياحة الترفيهية المتعلقة بالبحر والشمس، لكن افتتاح المتحف المصري الكبير ، سيعيد الاهتمام بهذا المنتج السياحي المهم ليس فقط في مصر ولكن في العالم كله.


وأكدت أن المتحف المصري الكبير سوف يكون أكبر متحف في العالم مخصص لحضارة واحدة، كما سيعرض المجموعة الكاملة لكنوز الملك توت عنخ آمون، موضحة أن العالم كله يعرف الفرعون الذهبي وأنه طالما كان مصدرًا لجذب الزائرين من مختلف الأعمار من كل أنحاء العالم.

ومن المقرر افتتاح المتحف الكبير في 2020، وتعد الحملة الترويجية لافتتاحه عنصرًا أساسيًا في المحور الثالث الخاص بالترويج والتنشيط في برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير قطاع السياحة الذي أطلقته وزارة السياحة .

وأضافت أنه بالرغم من وجود عدد من الآثار المصرية يتم عرضها في مختلف دول العالم إلا أن تميز وتفرد المتحف المصري الكبير ينبع من كونه الوحيد على مستوى العالم بخلفية الأهرامات ويحظى بمنظر خلاب لهضبة الأهرامات مما يتيح للسائح مشاهدة كنوز الملك توت عنخ آمون بينما يلتقط صورا تذكارية لنفسه مع الأهرامات في نفس الوقت.

وأكدت أنه بالرغم من أن مقتنيات المتحف تمثل عظمة الحضارة المصرية القديمة إلا أن تصميم المتحف يعبر عن الحداثة والمعاصرة، وهذه هي الرسالة التي ترغب السياحة المصرية في توصيلها للعالم للتأكيد على التواصل بين الأصالة والمعاصرة، فمصر هي بلد التاريخ والحضارة، لكنها في نفس الوقت بلد معاصر ينبض بالحياة وبأبنائه من الشخصيات الناجحة والمؤثرة في مجالات عديدة.

جدير بالذكر أن العديد من وسائل الإعلام الأجنبية قامت خلال الفترة الأخيرة بإبراز المقومات السياحية والأثرية التي تتمتع بها مصر، كان أخرها ما نشرته مجلة كوندي ناست، السياحية الأمريكية عن المتحف المصري الكبير تحت عنوان "كل ما نعرفه عن المتحف المصري الكبير "، بالإضافة إلى العديد من مواقع الأخبار ووكالات الأنباء الأجنبية مثل CNN، Euronews، مجلة Time، والمواقع المختصة بالسفر مثلTrip Advisor ، مجلة Travel & Lesiure.

الأكثر قراءة