تواصل دبلوماسي مع المؤتمر العربي الإفريقي الأول لتصدير الأدوية البيطرية

27-8-2019 | 12:29

الدكتور يوسف العبد

 

محمد علي

صرح الدكتور يوسف العبد رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر العربي الأفريقي الأول لفتح آفاق التصدير إلى أفريقيا بانه تم تدشين لجنة الاتصال داخل اللجنة المنظمة للمؤتمر العربي الأفريقي الأول لتصدير الأدوية البيطرية تحت مبادرة مصر في قلب أفريقيا، وتم التواصل مع السفارات الأفريقية على سبيل المثال جنوب أفريقيا ونيجيريا وتشاد لحضور المؤتمر والاجتماعات التمهيدية للمؤتمر .


وكذلك الاتحاد العربي الأفريقي للتنمية المستدامة، وبعض الشركات العربية والأفريقية العاملة في مجال الأدوية البيطرية والأعلاف و الثروة الحيوانية ، وكذلك انضام دول عربية منها دولة الإمارات ممثلة في الدكتورة رولا شعبان نقيب الأطباء البيطريين في الإمارات.

وأشار إلى انه تم تدشين لجنة من الأمناء من خيرة علماء مصر للعمل على إنجاح المؤتمر، مؤكدا أن المؤتمر يقع تحت رعاية مؤسسات كبيرة وتحت رعاية وزارة الزراعة، كما أن من أطلق مبادرة مصر في قلب أفريقيا هي الغرفة التجارة والنقابة العامة للأطباء البيطريين، وبدعم كبير من النائب محمد إسماعيل الذي وقف وراء المبادرة والمؤتمر من أول يوم.

قال الدكتور على عوف رئيس شعبة الأدوية بالاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس اللجنة الفنية للمؤتمر العربي الأفريقي انه يجب الاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة التي وقعت في النيجر مع 46 دولة افريقية، فالدواء البشرى والبيطري المصري له سمعة طيبة في أفريقيا، و الدواء البيطري أسهل في الدخول لأفريقيا لعدم وجود تسعير جبري للدواء البيطري، ويجب أن نستغل وجود المجلس التصديري برئاسة دكتور ماجد جورج إذا شارك في المؤتمر المقام في أثيوبيا حول الثروة الحيوانية والزراعية من 29 سبتمبر وحتى 2 أكتوبر لدعم شركات الأدوية البيطرية وإضافات الأعلاف لحضور هذا المؤتمر.

وأفاد عوف انه يجب أن يخرج قرار وزاري لتسجيل الدواء البيطري ، وهناك مشروع قانون أعد بالتعاون بين النقابة العامة للأطباء البيطريين والغرفة التجارية وتم تسيلمه لنائب وزير الصحة منذ ثلاث سنوات ومازال حبيس الإدراج.

وأكد انه يجب الاهتمام أكثر ب الدواء البيطري كما تفعل الدول الكبرى لتأثير الدواء البيطري على صحة البشر بالتبعية، ويجب أن يكون هناك تغطية إعلامية لمشاكل الدواء البيطري لتوصيله للمسئولين.

وقال الإعلامي صبحي الحفناوى نائب رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر العربي الأفريقي الأول لفتح أفاق التصدير لإفريقيا إنه تم تدشين لجنة اتصال للتواصل بين المبادرة والمؤتمر والجهات المعنية، ومنها جهاز التمثيل التجاري وهيئة تنمية الصادرات التابعتان لوزارة التجارة والصناعة.

كما ستقوم اللجنة بالتواصل مع الملحقين التجاريين داخل السفارات الأفريقية، والبنوك المصرية العاملة في أفريقيا، واستغلال المؤتمر المقام في أثيوبيا وهو يشمل كل ما يخص الزراعة والإنتاج الحيواني بحضوره على هامش المؤتمر العربي الأفريقي الأول لفتح آفاق التصدير لأفريقيا تحت مبادرة مصر في قلب أفريقيا.

مادة إعلانية

[x]