لمن تحاول التخسيس وتفشل؟ إليك الأسباب وطرق العلاج

25-8-2019 | 21:46

التخسيس

 

نجاتى سلامة

هل بلغتى الأربعين وتعانين من البدانة وتفشل محاولاتك فى التخسيس، وهل يصاحب ذلك جفاف فى الجلد، وتقصف الشعر، وآلام المفاصل وضعف الذاكرة الطويلة، والإحساس بالإجهاد؟ لا تقلقى فالأمر فى غاية البساطة، ويمكنك التغلب على الأسباب بكل سهولة، فقط عليك اتباع نصائح هامة للغاية.


يقول الدكتور شريف عزمى رزق الله، استشارى التغذية وعلاج الألم بمعهد ناصر لـ"بوابة الأهرام"، إن كثيرا من السيدات خاصة بعد سن الأربعين قد يواجهن صعوبة فى إنقاص أوزانهن وتخسيس أنفسهن لأسباب مرضية، وليس كما يتصور البعض نتيجة إسرافهن فى تناول الطعام بسعراته الحرارية المختلفة، أو بسبب الكسل وقلة الحركة، مشيرا إلى أن كثيرا من السيدات البدينات يحاولن التخسيس دون نتيجة لأسباب مرضية قد تجهلها الكثيرات منهن، وخاصة فى ظل عدم زيارتهن لأطباء التغذية.

وأضاف الدكتور شريف: سيدة من بين كل عشر تعانى من اضطرابات الغدة الدرقية بمرحلة ما فى عمرها، ما يفقد هذه السيدة تنظيم حاجة الجسم من الطاقة، حيث يؤدى نقص إفرازات الغدة الدرقية إلى تقلص السعرات الحرارية المحروقة، مشيرا إلى أن أبرز أعراض انخفاض كفاءة الغدة الدرقية يتمثل فى جفاف الجلد، وتقصف الشعر، وآلام المفاصل وضعف الذاكرة الطويلة، والإحساس بالإجهاد، والإصابة بالسمنة.

ونوه استشارى التغذية إلى أن الحساسية من تحديات إنقاص الوزن، حيث تناول أطعمة تسبب الحساسية، ينتج ردة فعل بين الجهاز المناعى والطعام، فيفرز الهستامين بواسطة كرات الدم البيضاء، وهذا يؤدى إلى تسرب السوائل من الأوردة الدموية والشعيرات إلى محيط الخلايا، ليبدو احتباس السوائل أشبه بالدهون، مشيرا إلى أن أبرز الأطعمة المسببة للحساسية تتمثل فى القمح والبيض والموز ومشتقات الحليب، وان العلامات تتمثل فى الانتفاخ بمجرد تناول الطعام.

واستكمل قائلا: الهرمونات تمثل صعوبة وتحديا آخر لعملية إنقاص الوزن، وهناك سيدة من كل عشر سيدات تعانى من مرض تكيس المبايض، وهى إصابة تحمل المبيض على إنتاج هرمونات بنسب غير ملائمة، قد تؤدى إلى زيادة الوزن، إضافة إلى نمو الشعر بالجسم، وظهور البثور بالوجه، وربما غياب الدورة الشهرية، والدراسات أكدت أن نصف النساء المصابات بهذا المرض يعانين من زيادة الوزن، وأن علاج المشكلة يتطلب طبيب تغذية متخصصا، موضحا أن تشخيص هذا المرض يكون من خلال تحاليل الدم وأشعة الموجات فوق الصوتية، وعادة ما تستخدم حبوب منع الحمل التى تؤدى إلى هبوط نشاط المبيضين والمشاكل الهرمونية التابعة لها.

ولفت الدكتور شريف إلى أن الإفراط فى تناول الملح من أهم تحديات عدم إنقاص الوزن، حيث تناوله بإفراط يؤدى إلى احتباس السوائل فى الجسم، لذا ينصح بالتوقف عن الملح قدر المستطاع خاصة مع الرغبة فى التخسيس وإنقاص الوزن، محذرا من الضغوط النفسية، حيث إنها تؤدى إلى شهية مفرطة بالأكل، وذلك فى محاولة للهروب من عدم الإحساس بالرضا أو الفرح لقلة إفراز المزيد من هرمونات السعادة (السيروتونين والدوبامين).


د.شريف عزمي

مادة إعلانية