السلطات الفرنسية توفر أكثر من 13 ألف شرطي لتأمين قمة السبع

20-8-2019 | 18:50

الشرطة الفرنسية

 

الالمانية

أعلنت السلطات الفرنسية، توفير 13 ألفًا و200 فرد من الشرطة ومن قوات الدرك لتأمين قمة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى.


وقال كريستوف كاستانيه، وزير الداخلية الفرنسي اليوم الثلاثاء في منتجع بياريتز جنوبي فرنسا، الذي ستبدأ فيه القمة يوم السبت المقبل:"يقظتنا في أقصى درجاتها".

يذكر أن قوات الدرك هي جزء من القوات المسلحة الفرنسية لكنها تضطلع بمهام شرطية.

وتفوق قوة التأمين المخصصة للقمة التي تستمر ثلاثة أيام، في حجمها القوة التي كانت السلطات الفرنسية وفرتها في نوفمبر الماضي في العاصمة باريس لتأمين الاحتفالات بمرور مائة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى، والتي حضرها العديد من زعماء العالم إلى جانب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وكان حجم قوة التأمين لهذه الاحتفالات قد بلغ نحو عشرة آلاف فرد.

وأوضح كاستانيه أن فرنسا ستسعين أيضا بقوات مسلحة لتأمين القمة حيث ستضطلع على سبيل المثال بمهام لمكافحة الإرهاب، وحذر الوزير قائلا: "لن نقبل بأي أحداث شغب"، مشيرا إلى أحداث الشغب العنيفة التي وقعت أثناء قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) عام 2009 في مدينة ستراسبورج في منطقة الألزاس.

ولفت كاستانيه إلى أن فرنسا تواجه مخاطر إرهاب دائمة حتى أثناء القمة.

كانت هجمات شنها متطرفون في الأعوام الماضية في فرنسا أسفرت عن مقتل نحو 250 شخصًا.