شيده البلجيكي "البارون امبان" وحمل اسمه.. تعرف على ملامح ترميم القصر.. و"أسمر": السور الأصلي موجود

19-8-2019 | 21:00

قصر البارون

 

القاهرة – أميرة الشرقاوي

يعد قصر "البارون"، أحد أبرز معالم حي مصر الجديدة.. ذلك الحي الذي ما زال يحتفظ برقيه وتاريخه بين أحياء القاهرة الـ 38، ولأهمية الحي، لم تدخر أجهزة الدولة ومؤسسات المجتمع المدني، جهدًا في الحفاظ على رونقه وتاريخه.. وبدأت بترميم كثير من آثاره ومعالمه، وأهمها "قصر البارون"، والذي ثار مؤخرًا حول ترميمه جدل، وادعاءات بطمس معالمه الأصلية، وهو ما نفته جملة وتفصيلا وزارة الآثار.

ترميم القصر
أكد شكري أسمر، رئيس مجلس أمناء مؤسسة تراث هيليوبليس، لـ "بوابة الأهرام"، أن وزارة الآثار تقوم بدورها في ترميم القصر، لافتًا إلى حدوث مناقشات حول لون طلاء القصر، وما إذا كان قريبًا من اللون الأصلي الذي تم طلاء القصر به عند إنشائه.

وأضاف "أسمر"، أن جدلاً أثير حول سور القصر، وظهر من يدعي إزالته، موضحًا أن ما تمت إزالته هو سور حديدي، أنشئ عام 2005، بمناسبة مئوية القصر، أما السور الأصلي للقصر، فما زال موجودًا برسوماته، وسيتم ترميمه.

معرض التراث العائلي

يشير "أسمر"، إلى أنه وبالتعاون مع وزارة الآثار، سيتم افتتاح معرض، يضم "التراث العائلي" لعائلات مصر الجديدة، مع الاحتفاظ بملكيتهم لما سيتم عرضه في المعرض، حيث تقوم فكرته، بوضع وتزويد المعرض بكل ما هو أثري وتراثي عن مصر الجديدة، ويتمثل في "مقتنيات ترابيزات وخلافه"، يلي ذلك افتتاح مرحلة ثانية منه فيما بعد، مزودة بنظم إلكترونية وغيرها، ولكن المرحلة الأولى من المعرض ستفتتح مع الانتهاء من ترميمه، وفق توجيهات القيادة السياسية.

سبب التسمية
شيد حي مصر الجديدة (هيليوبوليس سابقًا)، المعماري البلجيكي البارون امبان، وبه قصره الشهير (البارون)، وكان يعمل مع أخيه، وتفوقا في إنشاء المشاريع، وخاصة مشاريع مد خطوط السكك الحديدية والترام وكذلك الإنشاءات.

وحصل امبان على لقب بارون عام 1907، وتوفي في بلجيكا، ولكنه دفن في مصر أسفل كنيسة البازليك الموجودة حاليًا في مصر الجديدة، حيث أوصى بدفنه فيها حتى وإن مات خارجها.

واحة هيليوبوليس
هي الشركة التي أسسها البارون امبان، وقامت بشراء مساحة كبيرة من الصحراء من الحكومة الاستعمارية البريطانية، وبدأ في بناء ضاحية مصر الجديدة ما بين عامي 1906 – 1907، وأرادها أن تكون قاهرة جديدة وراقية.

وشيد بها فنادق وملاعب جولف ومضامير سباق الخيول ومنتجعات راقية، ومساكن راقية للإيجار مصممة على تصاميم معمارية مبتكرة مازالت موجودة حتى الآن، وتشكل تراثًا معماريًا نادرًا ومتميزًا.

قصر البارون
أحد المعالم البارزة في الحي الراقي، هو قصر تاريخي مستوحى من العمارة الهندية، وشيده البارون امبان بعد افتتاح قناة السويس، ويقع في شارع العروبة بطريق صلاح سالم، حيث قرر البارون إقامة قصر، فكان قصرًا أسطوريًا، وصمم بحيث لا تغيب عنه الشمس، حيث تدخل جميع حجراته وردهاته، وهو من أفخم القصور الموجودة في مصر على الإطلاق.

واستلهمت إنشاءات القصر من معبد "إنكوروات" ومعابد "أوريسا" في الهند، وصممه المعماري الفرنسي الكساندر مارسيل، واكتمل بناء القصر في عام 1911.


قصر البارون


قصر البارون


قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون


اعمال ترميم قصر البارون