الكباشي: إرجاء حل المجلس العسكري السوداني لمدة 48 ساعة بناء على طلب قوى الحرية والتغيير

19-8-2019 | 11:40

الفريق الركن شمس الدين الكباشي

 

سونا

أكد المجلس العسكري الانتقالي حرصه التام على تطبيق المصفوفة المرفقة مع الإعلان الدستوري والخاصة بتحديد تواقيت تشكيل هياكل السلطة الانتقالية.


وأعلن الفريق الركن شمس الدين الكباشي رئيس اللجنة السياسية والناطق الرسمي باسم المجلس العسكري السوداني الانتقالي في تصريح صحفي، عن إرجاء إصدار المرسوم الدستوري الخاص بحل المجلس العسكري الانتقالي وتشكيل مجلس السيادة لمدة (٤٨) ساعة بناء على طلب من قوى الحرية والتغيير حتى تتمكن من الوصول لتوافق بين مكوناتها على قائمة مرشحيها الخمسة لمجلس السيادة.

وأشار الفريق الركن شمس الدين كباشي إلى أن المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير عقدا بالقصر الجمهوري اجتماعا مطولا اتسم بروح المسئولية والشراكة، بحثا خلاله إجراءات تشكيل مجلس السيادة.

وقال الفريق كباشي إن الجانبين أكدا التزامهما بتواقيت تشكيل هياكل السلطة الانتقالية المعلنة حسب ما ورد في المصفوفة المرفقة مع الوثيقة الدستورية.

وأضاف الفريق كباشي إن كل طرف سلم أسماء مرشحيه الخمسة لمجلس السيادة وتم التوافق على الشخصية رقم (١١) لعضوية المجلس.

وأوضح أن قوى الحرية والتغيير تراجعت عن ترشيح بعض الأسماء التي كانت قد قدمتها لعضوية مجلس السيادة وطلبت منحها مهلة (٤٨) ساعة لتسليم قائمة مرشحيها النهائية لعضوية مجلس السيادة.