ضجة بسبب تصريحات عنصرية لدبلوماسية كرواتية في العاصمة الألمانية

18-8-2019 | 20:15

ساحل البحر الأدرياتيكي

 

الألمانية

تسببت تصريحات عنصرية، نشرتها دبلوماسية كرواتية في العاصمة الألمانية برلين على فيسبوك، في إثارة ضجة في بلادها.

وكتبت بوابة "إندكس إتش آر" الإخبارية أن اليزابيتا ماديارفيتش، السكرتيرة الأولى في السفارة الكرواتية في برلين كانت نشرت صورة في الثامن من الشهر الحالي لساحل البحر الأدرياتيكي وكتبت تحتها "أوروبا النقية والأصلية، أوروبيون بيض فقط كما كان الحال في كل أنحاء أوروبا قبل 30 عاما".

ونأت وزارة الخارجية الكرواتية بنفسها عن تصريحات الدبلوماسية وانتقدتها بأشد العبارات، واستدعتها للتشاور في الوزارة في زغرب، واكتسبت القضية زخما إضافيا نظرا لأن كرواتيا ستتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي مع مطلع العام المقبل.

من جانبها، دافعت الدبلوماسية الكرواتية عن نفسها على فيسبوك قائلة إن من حقها بشكل شخصي أن تعبر عن رأيها، وبعد ذلك ادعت مساء أمس السبت أن مجهولين هاجموا حسابها على فيسبوك.

غير أن ما يتعارض مع هذا الادعاء هو ما ذكرته بوابة "إندكس إتش آر" أن ماديارفيتش تنشر منذ فترة طويلة محتويات يمينية متطرفة ومعادية للمثليين والأجانب على منصات إلكترونية مختلفة.

وفي أحد تصرفاتها الملفتة للنظر، كانت ماديارفيتش وجهت شتائم للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بسبب تصريحات الأخيرة بأن الإسلام جزء من ألمانيا، وقالت إن ميركل عندها "نقص في الثقافة".

وتشغل ماديارفيتش منصبها الحالي في برلين منذ مطلع العام الحالي.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية