غياب العدالة يدفع نقابات المحاماة بتركيا لمقاطعة مراسم في القصر الرئاسي

18-8-2019 | 15:50

القصر الرئاسي التركي

 

الالمانية

أفادت وسائل إعلام محلية تركية بأن أكثر من نصف نقابات المحامين المحلية في البلاد تعتزم مقاطعة مراسم مقرر إقامتها الشهر المقبل في القصر الرئاسي، منتقدة غياب الاستقلال القضائي وسيادة القانون.


وذكر تقرير تم نشره الليلة الماضية على موقع" تي 24 " الإخباري التركي أن 41 من 79 نقابة بالولايات التركية تعتزم مقاطعة الدعوة المقدمة من محكمة الاستئناف العليا لحضور حفل في الثاني منسبتمبر بمناسبة بدء العام القضائي بعد العطلة الصيفية.

وكان "حزب الشعب الجمهوري"، أكبر أحزاب المعارضة في البلاد، قال في وقت سابق أمس إن 16 نقابة فقط انضمت للمقاطعة.

وكان أول رفض قد صدر الخميس الماضي عن نقابة المحامين في إزمير، تلاه اعتذار من إسطنبول التي تتواجد بها أكبر نقابة محامين في البلاد بعضوية 40 ألفا و106 محامين.

وقالت نقابة المحامين في إزمير في رسالة لرئيس المحكمة: "في الخطاب الذي ستدلون به هناك، ربما تتحدثون عن استقلالية ونزاهة السلطة القضائية".

إلا أن وكالة "الأناضول" التركية ذكرت أن النقابة الوطنية للمحامين، وهي الهيئة الجامعة التي تشرف على الهيئات الإقليمية، أعلنت أن رئيسها متين فايز أوغلو سيشارك في الفعالية.

تجدر الإشارة إلى وجود أعداد من المحامين والقضاة من بين مئات آلاف الأشخاص الذين جرى إقالتهم أو إلقاء القبض عليهم بموجب حالة الطوارئ المفروضة في تركيا منذ المحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها البلاد في يوليو من عام 2016.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية