"مقبرة إيبوي وعلاقتها بالطب المصري القديم" في محاضرة لمتحف الآثار بمكتبة الإسكندرية

18-8-2019 | 15:50

مكتبة الإسكندرية

 

مصطفى طاهر

ينظم مُتحف الآثار التابع لقطاع التواصل الثقافي بمكتبة الإسكندرية محاضرة بعنوان «مقبرة إيبوى وعلاقتها بالطب المصري القديم»، غدا الإثنين، الساعة الواحدة ظهرًا بمكتبة الإسكندرية، المدخل الرئيسي، قاعة الأوديتوريوم.

يُلقي المحاضرة الدكتور محمود المحمدي عبد الهادي سلامة، الحاصل على درجة الدكتوراه من قسم الإرشاد السياحي، بكلية السياحة والفنادق، جامعة المنصورة.

تتناول المحاضرة مقبرة الفنان إيبوى التي تقع في البر الغربي بمدينة الأقصر، وبالتحديد في منطقة دير المدينة، وتحمل رقم 217.

تشتهر هذه المقبرة بمناظرها التي توضح ما كان يقوم به الفنان إيبوى صاحب المقبرة من أعمال نحت مختلفة ومتعددة، ولكن، يظهر في أحد مناظر هذه المقبرة منظر كامل يدل على أن المصري القديم عرف كثيرًا من أسرار الطب القديم، وهو منظر إعادة الكتف إلى وضعه الطبيعي أو ما يسمى بإصابات خلع المفاصل. ويظهر أيضًا منظر يوضح كيفية تعامل المصرين القدماء مع أمراض العيون، وكيفية فحص العين وعلاجها. ومما سبق يتضح لنا أن هذه المقبرة أظهرت نوعين من التخصصات التي كانت تُعالج في هذه الفترة، وهي إصابات خلع المفاصل وأمراض العيون. وهذا جعلنا نربط بين هذه المناظر وما ورد في البرديات الطبية المختلفة لكي نتعرف على كيفية علاج هذه الأمراض في الطب المصري القديم ومقارنتها بالعلاج الحديث.


الطب المصري القديم في مكتبة الإسكندرية

اقرأ ايضا: