القرى الأكثر فقرا.. أهالى "الحسامدة" بسوهاج يطالبون بحياة آدمية ومشروعات صغيرة للشباب وشبكة صرف صحي | صور

13-8-2019 | 19:59

أهالى قرية " الحسامدة "

 

سوهاج ـ نيفين مصطفى

معاناة حقيقية يعيشها أهالى قرية " الحسامدة "، بدائرة مركز طما محافظة سوهاج، من سوء مياه الشرب، وعدم توصيل الصرف الصحي، ومنازل متهالكة، وطرق ترابية، وغيرها من المشاكل التى يتحدثون عنها بأنفسهم في انتظار حياة آدمية تحققها لهم "حياة كريمة".

يقول خالد محمدين (مدرس)، إن القرية التي يبلغ عدد سكانها حوالي 4 آلاف نسمة، لا يوجد بها إلا مدرسة واحدة تعليم أساسى "ابتدائي وإعدادي"، وتحتاج القرية لمدرسة ابتدائية، وأخرى إعدادية وثانوية، ومعهد ديني أزهري، حيث تضطر الأسر التي ترغب في إلحاق أبنائها بالتعليم الأزهري إلى الذهاب بهم إلى معهد سليم الأزهري بقرية "سليم" المجاورة، لها كما لا يوجد بها مدرسة للفصل الواحد مثل بعض القرى.

وأضاف محمد على (موظف)، أن القرية لا يوجد بها مركز شباب، الذي أصبح الآن ضروريًا لكي ينقذ الشباب من الجلوس على المقاهي أو الطرقات بالشوارع، مع ارتفاع نسبة البطالة، وشغل أوقات فراغهم، بممارسة الرياضة، وإقامة الأنشطة الثقافية، كما تحتاج القرية إلى سنترال خاص بها، وزيادة ضخ كميات إضافية من مياه الشرب، نظرا لضعفها معظم الأوقات، أو توصيل مياه القرية بمحطة مياه السكساكة الجديدة.

وطالب حازم عبد العال (موظف)، بإعادة بناء أو ترميم المنازل المتهالكة لعدد من الأسر بالقرية، المسقوفة بأفلاق النخيل والبوص، أو المقامة بالطوب اللبن، وإمدادهم بالأجهزة الضرورية، التى يستخدمونها فى حياتهم اليومية، أما الوحدة الصحية فقال إنها تقتصر على الأدوية المسكنة فقط، ووسائل تنظيم الأسرة، وتعمل لتسجيل المواليد والوفيات والتطعيمات، ولا يوجد طبيب مقيم يأتي منتدب يوم واحد في الأسبوع، فضلا عن عدم وجود سيارة إسعاف، لنقل الحالات الحرجة.

وأكد محمد عبد العال، عمدة القرية، أنهم يحتاجون لتوصيل خدمة الصرف الصحي، بدلا من اعتماد الأهالي على دق البيارات، التي تهدد المنازل بانهيارها أو تصدعها، كما تحتاج إلى مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر، أو قروض بتسهيلات وتيسيرات فى السداد، لإنقاذ الشباب من البطالة، ومساعدة السيدات والفتيات، في زيادة دخل أسرهم.

ومن جانبه قال عدلى أبوعقيل رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة طما، إنه تم حصر احتياجات القرية من خلال لجان متخصصة حيث تم حصر 124 منزل يحتاج إلى إعادة بناء ورفع كفاءة، و10 منازل تحتاج وصلة مياه، و8 منازل تحتاج وصلات صرف صحي، وتوزيع 342 سلات غذائية، و36 جهاز عرائس، و198 أجهزة كهربائية، و260 مفروشات وبطاطين، و72 قروض لمشروعات صغيرة، وسداد أقساط قرضين متعثرة.

أما فى مجال الصحة، فأهالي القرية يحتاج 38 منهم لإجراء عمليات جراحية، و48 علاج سكر وضغط، و22 عمليات عيون، و 12 عمليات قلب، و22 علاج مخ وأعصاب، و72 علاج شهري، و50 حالة لعلاج العظام وحساسية صدر وكيماوي و روماتيزم وسماعات وأجهزة تعويضية.

كما رصدت اللجان، احتياج القرية إلى زيادة حصة المياه بترعة الحسامدة، وإلى مشروع جمعيتى، ومستودعات دقيق، وإعادة رصف طريق التحرير ـ الحسامدة بطول 800 متر وعرض 7 أمتار، ومدخل الحسامدة بطول 1.7 كم وعرض 6 أمتار، وإعادة رصف طريق الهيشة ـ الحسامدة بطول 6 كم وعرض 6 أمتار، وطريق الحسامدة ـ الحديقة بطول 2.5 كم وعرض 6 أمتار.


أهالى قرية " الحسامدة "


أهالى قرية " الحسامدة "


أهالى قرية " الحسامدة "


أهالى قرية " الحسامدة "


أهالى قرية " الحسامدة "