محللون: فرص ارتفاع مؤشرات بورصة مصر الأعلى بين الأسواق الناشئة الفترة المقبلة

15-8-2019 | 14:13

البورصة المصرية

 

علاء أحمد

أكد محللون ماليون، أن فرص ارتفاع مؤشرات البورصة المصرية ، خلال الفترة المقبلة، هو الأعلى بين الأسواق الناشئة خلال الفترة المقبلة، للعديد من الأسباب التي تعزز تلك الرؤية.

ويقول محمد عبيد، الرئيس التنفيذي لأحد بنوك الاستثمار، إن البورصة المصرية ستشهد تحولاً على نطاق واسع خلال الفترة المقبلة، مع وجود محفزات عديدة لتحقيق انتعاش قوي بنهاية العام الحالي.

ولفت إلى أن كثيرًا من المستثمرين من الخليج لديهم الرغبة لدخول بورصة مصر، باعتبارها من أكثر أسواق المنطقة تحسنا في المؤشرات الاقتصادية، ومع دخول جانب كبير من السيولة بعد تنفيذ طرح خاص كبير خلال الفترة القليلة الماضية، وتنفيذ صفقة جلوبال تيليكوم، وهو ما كان ينتظره السوق كمحفز قوي للصعود.

وأشار إلى أنه السوق المصرية ستتمتع بسيولة خلال الأسابيع القادمة، مع التوقعات باستئناف البنك المركزي خفض معدلات الفائدة بنهاية الشهر الجاري وخلال سبتمبر المقبل، في ظل انخفاض التضخم لمستويات قياسية.

وأوضح، أن السوق المصرية لديها واحدة من أقل نسب الربط بين أسعار الأسهم والأرباح، وبالتالي فإن فرص ارتفاع مؤشرات البورصة تعد من بين الأعلى في الأسواق الناشئة خلال الفترة القادمة.

ويرى سامح غريب المحلل الفني، أن مؤشرات البورصة بدأت تتعافى مع عودة السيولة، وبدأت القوة الشرائية في الظهور من جديد، حيث ارتفعت أحجام مع صعود المؤشر وهي أولى الإشارات الإيجابية على المدى القصير.

وأوضح، أن المؤشر الرئيسي للسوق يتحرك فى نطاق عرضي فيما بين 13300و14600 نقطة على المدى المتوسط، وطالما أن أحجام التداولات بدأت في الارتفاع مع الصعود، فمن المتوقع أن يستكمل المؤشر ارتفاعه الحالي إلى حدود مستوى 14000 ثم 14180 نقطة.

[x]