المحكمة العليا الأسترالية تجيز إقالة مسئولة نشرت تغريدات ضد الحكومة من حساب مجهول

7-8-2019 | 10:31

محاكمة

 

الألمانية

خلص القضاء في أستراليا إلى أن مسئولة بالجهاز الإدارى بالدولة أقيلت من منصبها بعد نشرها تغريدات على تويتر مجهولة الهوية تنتقد سياسات الحكومة المتعلقة بالهجرة ، قد انتهكت قواعد سلوك الخدمة العامة.


وطلبت ميكايلا بانيرجي الموظفة السابقة في إدارة الهجرة تعويضا، قائلة إنها قد فصلت بشكل غير قانوني في عام 2013 بعد أن تبين أنها تقف وراء حساب مجهول على تويتر.

وقالت المحكمة العليا اليوم الأربعاء إن إنهاء عمل بانيرجي لم يكن غير قانوني، لأنها انتهكت قواعد سلوك الخدمة العامة من خلال نشر رسائل سياسية على وسائل التواصل الاجتماعي.

وذكرت المحكمة إن السماح للموظفين الحكوميين بانتقاد سياسات الحكومة أو أعضاء البرلمان، حتى دون الكشف عن هويتهم، يمكن أن يقوض بشكل خطير ثقة الشعب في الجهاز الإدارى للدولة .

وقالت بانيرجي إنها شعرت بخيبة أمل إزاء الحكم، قائلة "لقد فشلنا" في تأكيد حرية التعبير للموظفين الحكوميين .

وصرحت بانيرجي للصحفيين خارج المحكمة: "إنها ليست مجرد خسارة بالنسبة لي، إنها خسارة لنا جميعا. أشعر بأسف شديد للغاية".

وقالت نقابة للموظفين الحكوميين في أستراليا إن القرار سيكون له تأثير سلبي على مليوني موظف على المستوى الاتحادي ومستوى الولايات والمستوى المحلي.

وأدارت بانيرجي حسابا على تويتر باسم "LaLegale"، الذي نشر آلاف الآراء التي تنتقد سياسات الحكومة للهجرة ومعاملة طالبي اللجوء والمهاجرين المحتجزين .

الأكثر قراءة