في ذكرى رحيله.. ماذا فعل سعيد صالح وصديقه عادل إمام بعد وفاة والدته؟

1-8-2019 | 16:35

سعيد صالح

 

محمد علوش

تحل اليوم الخميس، الذكرى الخامسة لرحيل الفنان الكبير سعيد صالح، الذي رحل عن دنيانا في مثل هذا اليوم 1 أغسطس 2014.


سعيد صالح الذي لقب بـ"فتى المسرح الأول" ولد في 31 يوليو 1938 بالمنوفية في مصر، لعائلة متوسطة الحال، حيث كان والده أزهريًا ويعمل في شركة الغاز، وحصل على ليسانس الآداب من جامعة القاهرة عام 1960م.

ظهرت موهبة سعيد الفنية مبكرًا، فانضم إلى المسرح المدرسي وشارك في المعسكرات الصيفية بمدينة الإسكندرية، كما كان عاشقا للمسرح وكان يذهب إلى مسرح الأزبكية ويختبئ في طرقاته لمشاهدة الممثلين من وراء الكواليس.

واستهل مشواره الفني من خلال الفرق المختلفة بمسارح التليفزيون، التي قدم بها العديد من الأدوار الصغيرة، مما مكنه من لفت الأنظار إلى موهبته حتى جاءت انطلاقته الحقيقية عقب نجاحه في مسرحية "مدرسة المشاغبين" التي فتحت له أبواب النجومية ليصل مجموع أعماله إلى 302 عمل ما بين مسرح وسينما وتليفزيون.

ووصف صالح في حوار تليفزيوني له الكوميديا التي قدمها برفقة زملائه في مسرحية "مدرسة المشاغبين" بالمختلفة عن الأجيال التي سبقتهم، إذ وصف جيله بالطفل الذي له أب هو جيل فؤاد المهندس وعبدالمنعم مدبولي وغيرهم، ولهم جد وهو جيل نجيب الريحاني وعلي الكسار، مشيرا إلى أن كل جيل كان مختلف عن الآخر في الكوميديا التي كان يقدمها، وذلك في رد منه على محاوره عمرو الليثي حول تفضيله المسرح السياسي.

وأكد النجم الراحل أنه كان باستطاعته أن يصبح في نجومية عادل إمام، ولكن لم يرد ذلك بسبب الموسيقى التي "بهدلته"- على حد وصفه- مشددا على أن انغماسه في الموسيقى أشبعه وكأنه مثل لمدة 200 عام.

وفاة والدته

كشف الفنان سعيد صالح في حوار تليفزيوني أن يوم وفاة والدته التي كان متعلقا بها بشدة، سهر هو وصديقه عادل إمام فقط وظلا يضحكان حتى الصباح، مشيرًا "كنت أقدم وقتها مسرحية بعنوان (روض الفرج) من إخراج حسين كمال، وبعد الانتهاء من العرض وعلم كل المشاركين فيه بوفاة والدتي وتقديمهم العزاء، قررت أنا وعادل إمام أن نسهر في هذا اليوم وبدأنا نسترجع مواقف عديدة في حياتنا نضحك عليها وكأننا لم نضحك من قبل".

وأضاف "أصلها خلاص ماتت، يعني لما أحزن هرجعها تاني"، مشددا أنه كان أقرب إخوته إلى والدته، حيث كانت تخرج تبحث عنه في الشوارع لو حست بغيابه.

سعيد صالح فى احد اعماله .


https://www.youtube.com/watch?v=f1RGC2hJ-bg

زواجه

تزوج سعيد صالح مرتين وأنجب من زوجته الأولى ابنته هند، ثم تزوج في عام 2014 من فتاة تصغره في العمر.

أشهر الأعمال

من أشهر أعمال سعيد صالح المسرحية كانت "مدرسة المشاغبين"، مع رفيق دربه الفنان عادل إمام، والتي كانت بداية لثورة المسرح الكوميدي، وعُرف سعيد فيما بعد بـ"مرسي ابن المعلم الزناتي"، وأصبحت "إيفيهاته" تردَّد حتى يومنا هذا، رغم أن المسرحية بدأ عرضها في بداية سنة 1973، بعد "مدرسة المشاغبين" جاءت مسرحية "العيال كبرت"، وأدى فيها شخصية "سلطان" المسيطر على أشقائه و"الولد الشقي"، ليعود مرة ثانية لترك بصمة أكبر على المسرح الكوميدي.

وفاته

في صباح يوم الجمعة الأول من أغسطس عام 2014، توفي سعيد صالح بعد تدهور صحته ودخوله العناية المركزة في مستشفى المعادي العسكري في القاهرة، بعد نوبة قلبية أودت بحياته وتم تشييع جثمانه بحضور عدد من الزملاء في الوسط الفني، ودفن في مسقط رأسه.