"برنامج موست" التابع لمنظمة اليونسكو يختتم فعالياته في العاصمة الأردنية.. اليوم

31-7-2019 | 12:32

منظمة اليونسكو

 

مصطفى طاهر

تختتم منظمة اليونسكو بالمشاركة مع الجامعة الأردن ية، اليوم الأربعاء، فعاليات أول مدرسة أردنية وطنية تابعة لبرنامج "موست"، والتي انعقدت في الفترة الممتدة من 29 إلى 31 يوليو، وتهدف المدرسة، المنظّمة في سياق برنامج اليونسكو لإدارة التحولات الاجتماعية ( برنامج موست ) إلى تعزيز الكفاءات اللازمة لتعزيز ثقافة الاستناد إلى البيّنات في اتخاذ القرارات، وتتناول المدرسة موضوع "معالجة أوجه عدم المساواة والاندماج في المناطق الحضرية في الأردن ".


وتعمل المدرسة على تطوير قدرة الباحثين الشباب والأطراف السياسية الفاعلة في مجال السياسات والبحث العلمي والحوار لدعم التنمية المستدامة على المدى الطويل. وسوف تتخلل الفعاليات التي ستنظم في هذا السياق مزيجاً من حلقات النقاش التي ستتناول البحوث والإجراءات المتطورة على أرض الواقع وحلقتي عمل بشأن بحوث سياسات التنمية التطبيقية، والتي ستخلص إلى التوصل إلى عدد من التوصيات وتحديد حلقات النقاش البحثية التعاونية التي تتناول السياسات التعاونية في الأردن .

يشارك في هذه الفعالية من ٢٥ إلى ٣٥ مشاركاً ومتدرباً من بينهم: حملة شهادات الماجستير والدكتوراه في مجال العلوم الاجتماعية (يجوز مشاركة حاملي الشهادات الجامعية للتخصصات)، العاملون الشباب لدى الوزارات المعنية بما في ذلك الطلبة الملتحقون في المدرسة الوطنية للإدارة، الناشطون والخبراء لدى منظمات المجتمع المدني.

ويتمثل الهدف من مدارس برنامج "موست" في بناء القدرات الرامية إلى تعزيز كفاءات الدول الأعضاء على اتخاذ القرارات المستنيرة المستندة إلى الأدلة. إذ تساعد على تطوير قدرة الباحثين وصناع القرار على ترجمة معارفهم إلى أفعال ملموسة. ويتمثل الهدف الأساسي من هذه المدارس في دعم التنمية المستدامة على المدى الطويل في السياقات التي قد يكون فيها ثغرات على صعيد القدرات، الأمر الذي يمثّل عائقاً رئيسياً أمام ترجمة البحوث إلى أفعال ملموسة.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة