وزارة الآثار تشهد وصول 10 قطع من مركب خوفو الثانية إلى المتحف المصري الكبير

22-7-2019 | 16:26

المتحف المصري الكبير

 

عمر المهدي

شهدت وزارة الآثار اليوم وصول١٠ قطع من مركب خوفو الثانية إلى المتحف المصري الكبير ، حيث سيتم البدء في أعمال التعقيم الخاصة بالتابوت المذهب لتوت عنخ آمون، ويوجه الدعوة للإعلام المصري والعالمي لتصوير التابوت ب المتحف المصري الكبير يوم ٤ أغسطس المقبل.


وتفقدت وزارة الآثار اليوم مشروع المتحف المصري الكبير ، كما تابعت عملية نقل التابوت المذهب الكبير للملك توت عنخ آمون من منطقة العزل بالمتحف الكبير إلي معمل ترميم الأخشاب للبدء في أعمال التعقيم تمهيدًا للبدء في ترميمه للمرة الأولي منذ اكتشاف المقبرة في نوفمبر 1922، تمهيدًا لعرضه مع باقي توابيت الملك الشهير ضمن مقتنياته عند افتتاح المتحف في الربع الأخير من عام 2020.

جدير بالذكر، بأنه بالفحص المبدئي للتابوت تبين أنه يعاني مظاهر تلف عديدة تتمثل في انفصال طبقات الجص الحاملة لطبقة التذهيب عن بدن التابوت في مناطق عديدة، بالإضافة إلي شروخ دقيقة في طبقة التذهيب في الغطاء والقاعدة ووجود فقد في بعض طبقات التذهيب. وقام المختصون بالمتحف بشرح حالة التابوت وطرق علاج حالات التلف وترميم التابوت وفقا لأحدث الأساليب والتقنيات العلمية المتبعة.

كما شهدت الوزارة وصول ١٠ قطع خشبية من مركب خوفو الثانية من مكان اكتشافها بالحفرة الخاصة بها جنوب الهرم الأكبر بالجيزة إلي معمل الأخشاب ب المتحف المصري الكبير ، ليصل بذلك عدد القطع المنقولة من المركب إلى المتحف حتى الآن إلى 852 قطعة.

كما قامت الوزارة بزيارة معمل الآثار الثقيلة لمعاينة القطع الأثرية التي تمً نقلها حديثا إلى المتحف والتي تضمنت تمثالين للمعبودة سخمت و تمثال من الجرانيت علي هيئة أسد.

وفي نهاية الجولة حرصت الوزارة على توجيه الدعوة إلى جميع السادة الصحفيين والإعلاميين والمصورين المصريين والأجانب لتصوير أعمال تعقيم تابوت الملك الذهبي، والاستماع إلي شرح لمشروع ترميم التابوت من السادة المرممين، وذلك يوم الأحد الموافق ٤ أغسطس 2019 في تمام الساعة ١٠ صباحًا بمبني مركز الترميم ب المتحف المصري الكبير .


 

مادة إعلانية

[x]