رئيس جامعة القاهرة: الهوية المصرية " تركيبة متفردة".. ولابد من تجديد التفكير

21-7-2019 | 14:56

الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة

 

محمود سعد

قال الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة ، إن الهوية المصرية هوية مركبة، مشيرًا الى أن الفرعونية والمسيحية والقبطية جزء من الهوية وتركيبة متفردة.

وأضاف الخشت، خلال كلمته اليوم الأحد، في الحوار المفتوح مع طلاب جامعة القاهرة ، بحضور الكاتب الصحفي، كرم جبر، رئيس الهيئة الوطنية للصحافة، أن مفهوم الهوية بالغ الأهمية في محاور تطوير العقل المصري، متسائلاً: متى نتحول من عبقرية المكان إلى عبقرية الإنسان؟"، والتحول إلى طرق تغيير التفكير القديمة والمضي نحو التنمية بالتجديد.

وشدد رئيس جامعة القاهرة ، على أهمية طريقة التفكير وتغيبرها، مؤكدًا أن بالتجديد نحو التفكير المتجدد سيكون لدينا الاستطاعة والجدار المنيع للتصدى لتشويه الهوية المصرية.

وقال رئيس جامعة القاهرة ، إنه لا يوجد تطوير إلا بالعلم، مشددًا على أهمية العلم النافع منه العلوم الطبعية والإنسانية، مشيرًا إلى أن مقررات الجامعة الجديدة منها التفكير النقدي، وريادة الأعمال، وتعلم الطالب طريقة التفكير السليم.

كما أكد الخشت، أن أكبر المشاكل في حرب الجيل الرابع، أن العدو لا يهدأ، ويستخدم عدة وسائل، منها انتشار الشائعات، لها سرعة تصديق، دون التحقق، مؤكدًا أن المشكلة ليست في متلقي الشائعة فقط ولكن مع صانع الشائعة.

مادة إعلانية

[x]