محافظ أسيوط: قطاع التعليم يشهد طفرة في إنشاءات وتطوير المدارس

19-7-2019 | 14:45

اللواء جمال نورالدين محافظ أسيوط

 

أسيوط - إسلام رضوان

أكد اللواء جمال نورالدين، محافظ أسيوط، أن قطاع التعليم يشهد طفرة في المحافظة، تتمثل في التوسع في إنشاء العديد من المدارس بالمراكز والقرى، لاستيعاب الأعداد المتزايدة من الطلاب سنويًا.


وأشار المحافظ، إلى أن المحافظة لا تألوا جهدًا في العمل على تخصيص أراض لإنشاء مدارس جديدة، بالإضافة إلى توسعة وتعلية المدارس القديمة، بإنشاء مبان جديدة، لتخفيض كثافة أعداد الطلاب في الفصول، وتحسين مناخ التعليم تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، في ضوء تنفيذ إستراتيجة التنمية المستدامة "مصر 2030".

وفي هذا الإطار، عاينت لجنة مُشكلة من رئيس مركز ومدينة أسيوط، ونائب رئيس المركز، ورئيس الوحدة المحلية في ريفا، ومسئول الإدارة الزراعية ومدير الإدارة التنفيذية بالأبنية التعليمية، ومدير أملاك الدولة بالمركز، موقعا لإنشاء مدرسة تعليم أساسي في قرية الزاوية.

وفي مركز ومدينة منفلوط، قام رئيس المركز بجولة لمتابعة سير الأعمال لإنشاء مدرسة تعليم أساسي في قرية بني رافع، وتابع ممثلو الوحدة المحلية لمركز ومدينة الغنايم إنشاء مدرسة "التحرير الابتدائية المشتركة" في الغنايم بحري، بعد طرحها من قبل هيئة الأبنية التعليمية، وبدء أعمال الحفر.

وفي سياق متصل، تابع رئيس مركز ومدينة أبنوب، إنشاءات مدرستين ابتدائية وإعدادية تضمان 36 فصلا في منطقة المسح بحري، لخدمة أهالي أبنوب.