حتى لا يفوتك الليلة.. مصر لن تشهد "خسوف القمر" لمدة 4 سنوات

16-7-2019 | 16:40

الخسوف الجزئي للقمر

 

إيمان فكري

قبل أن يُسدل الستار هذا العام على ظاهرتي كسوف الشمس وخسوف القمر، ستكون الكرة الأرضية على موعد مع خسوف جزئي للقمر مساء اليوم الثلاثاء/ الأربعاء، ويأتي تزامنًا مع توقيت اكتمال هلال شهر ذي القعدة لعام 1440 هجرية بدرًا، ويمكن رؤيته بمصر والوطن العربي ومعظم أوروبا وإفريقيا ووسط آسيا والمحيط الهندي.

ويستغرق جميع مراحل خسوف القمر منذ بدايته وحتى نهايته مدة قدرها خمس ساعات وثماني وثلاثين دقيقة تقريبًا، بحسب تقرير للمعهد القومي للبحوث الفلكية، أما الفترة التي يستغرقها القمر منذ دخوله منطقة ظل الأرض ثم خروجه منها ساعتان وتسع وخمسون دقيقة تقريبًا، وهذه هي الفترة الزمنية المهمة بالنسبة للمشاهد الهاوي، والتي يستطيع خلالها مشاهدة مراحل الخسوف، حيث لا يستطيع مشاهدة فترة دخول القمر منطقة شبه الظل بالعين المجردة.

خسوف القمر
تعرف ظاهرة خسوف القمر، بأنها ظاهرة كونية موجودة منذ الأزل تحدث للقمر عندما يكون بدرًا، بحيث تكون كل من الشمس والأرض والقمر في نقطة تسمى نقطة الاقتران مع الأرض التي تكون في الوسط، فيصبح سطح القمر أو جزءا منه معتمًا نتيجة مرور القمر في منطقة ظل الأرض التي تقسم إلى ثلاثة أجزاء، هي منطقة شبه الظل، والمنطقة المظلمة، ومنطقة الظل الجزئي، وهي ظاهرة يمكن مشاهدتها بالعين المردة أو من خلال التليسكوب، جدير بالذكر أن الخسوف لا يمكن أن يتكرر لأكثر من ثلاث مرات خلال السنة الواحدة.

موعد الخسوف
خسوف القمر ليس الأخير فحسب بين ظواهر الكسوف والخسوف التي احتضنها عام 2019، لكنه الظاهرة الوحيدة التي سيمكن رؤيتها في مصر والمنطقة العربية بين 4 ظواهر شملت خسوفين للقمر وكسوفين للشمس، ووفقًا لما حددته الحسابات الفلكية فإن خسوف القمر المتوقع سيكون من النوع الجزئي، وسيبدأ في الثامنة مساء و42 دقيقة بتوقيت القاهرة، وينتهي في الساعة الثانية و19 دقيقة فجر بعد غد الأربعاء.

ويبدأ القمر دخوله لمنطقة شبه ظل الأرض في تمام الساعة الثامنة و42 دقيقة مساء وحتى الساعة التاسعة ودقيقة واحدة مساء، وهذه المرحلة لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة، لأن القمر لم يبدأ في الخسوف، لاستمرار وصول أشعة الشمس إليه، ثم يبدأ الخسوف الجزئي بدخول الحافة الشرقية لقرص القمر منطقة ظل الأرض عند الساعة العاشرة ودقيقة مساء، وعند الحادية عشرة و31 دقيقة يصل الخسوف الجزئي للقمر إلى ذروته والتي يتوافق توقيتها مع توقيت بدر شهر ذي القعدة لعام 1440 هجريا، وعندها يحجب ظل الأرض 65% تقريبا من قرص القمر.

وفي الساعة الواحدة من صباح يوم الأربعاء الموافق 17 يوليو 2019، تبدأ الحافة الشرقية للقمر بالخروج من حافة ظل الأرض ليعود القمر ثانية إلى منطقة شبه ظل الأرض لتنتهي بذلك مرحلة الخسوف الجزئي للقمر، وفي تمام الساعة الثانية و20 دقيقة من صباح الأربعاء، يخرج القمر من منطقة شبه ظل الأرض لتنتهي بذلك مرحلة الخسوف الجزئي للقمر.

أماكن رؤية الخسوف
يقول الدكتور ياسر عبد الفتاح، الباحث في المعهد القومي للبحوث الفلكية، إن خسوف القمر يحدث بالتزامن مع اكتمال البدر في شهر ذي القعدة، ويرى في معظم بلدان العالم التي تشارك في ساعات الليل، وهي مصر والوطن العربي ومعظم أوروبا وإفريقيا ووسط آسيا والمحيط الهندي، ويستغرق حوالي 5 ساعات وثمانٍ وثلاثين دقيقة تقريبًا، مؤكدًا أن الخسوف لا يحدث إلا إذا كان القمر بدرًا.

ويوضح الباحث في المعهد القومي للبحوث الفلكية، لـ "بوابة الأهرام"، أنه يبدأ الخسوف الشبه ظلي في التاسعة مساء تقريبًا ولا يلاحظ بالعين المجردة، ثم يبدأ الخسوف الجزئي للقمر في العاشرة تقريبًا، ويصل ذروته في الحادية عشرة والنصف مساء، حيث يحجب ظل الأرض حوالي 65% من وجه القمر، وينسلخ ظل الأرض من وجه القمر في الواحدة صباح من فجر الأربعاء، وينتهي الخسوف تمامًا في الساعة الثانية و18 دقيقة صباحًا، منوهًا بأنه يمكن رؤية الخسوف من أي مكان بمصر.

آخر خسوف للقمر في 2019
ويؤكد أن خسوف القمر اليوم، يعد آخر خسوف تراه مصر لعدة سنوات قادمة، فقد لا تتكرر مرة أخرى قبل عام 2023 وذلك لاختلاف دورة القمر، وإذا حدث مرة فسيكون خسوفا شبه ظلي لا يرى، لافتا إلى أن مصر شهدت خسوفات للقمر متعددة خلال الخمس سنين الماضية، منوهًا بأنه لا تأثير لظاهرة الخسوف على صحة البشر نهائيًا.

فوائد الظاهرة
وعن فوائد الظاهرة، يقول الدكتور ياسر عبد الفتاح، إن ظاهرة الخسوف القمري تفيد في التأكد من بدايات الأشهر القمرية الهجرية، وضبط التقويم الهجري، نستفيد من الخسوف في مقياس تلوث الجو من خلال التغيير في لمعان القمر، كما تفيد تسجيلات درجة الحمرة على وجهه القمر وقت الخسوف في دراسات شفافية الغلاف الجوي على الأرض، وكذلك يمكن استغلالها بعمل دراسات علمية في مجال الفلك.

ويتابع الباحث بالمركز القومي للبحوث الفلكية، أن المعهد قام بدعوة علماء الفلك والهواة لرؤية آخر خسوفي في عام 2019 اليوم، وسيكون هناك محاضرات وشرح علمي لظاهرة الخسوف الجزئي للقمر بشكل مفصل.

اقرأ ايضا: