جواتيمالا تؤجل لقاء قمة مع ترامب

15-7-2019 | 09:04

جيمي موراليس

 

رويترز

قالت جواتيمالا ، إنها ستؤجل زيارة الرئيس جيمي موراليس ، لواشنطن لبحث توقيع اتفاقية تصبح جواتيمالا بموجبها "بلدا ثالثا آمنا" بالنسبة ل طالبي اللجوء ، مؤكدة أنه ليس لديها نية للتوقيع على مثل هذه الاتفاقية.


وقالت جواتيمالا في بيان إن الاجتماع الذي كان من المقرر عقده هذا الأسبوع بين موراليس والرئيس دونالد ترامب أُجل إلى أن تفصل المحكمة العليا في جواتيمالا في طعون قضائية. وكان خمسة من كبار المسئولين السابقين قد قدموا طعونا للمحكمة لمنع إبرام أي اتفاقية مع الولايات المتحدة تقضي بإعلان جواتيمالا "بلدا ثالثا آمنا".

وبموجب مثل هذه الاتفاقية ستصبح جواتيمالا ملزمة بعرض حق اللجوء على المهاجرين الذين يدخلون أراضيها في طريقهم إلى الولايات المتحدة. وعادة ما يدخل المهاجرون القادمون من هندوراس والسلفادور إلى المكسيك عبر جواتيمالا في طريقهم للحدود الأمريكية المكسيكية برا.

وقالت حكومة جواتيمالا إن "حكومة الجمهورية تؤكد إنها لا تفكر في أي وقت التوقيع على اتفاقية لتحويل جواتيمالا إلى بلد ثالث آمن".

وقال مسئول أمريكي كبير إن "الاجتماع تأجل.

"الولايات المتحدة ستواصل العمل مع حكومة جواتيمالا بشأن الخطوات الملموسة والفورية التي يمكن اتخاذها لمعالجة أزمة الهجرة المستمرة".

مادة إعلانية