العدو مباشر

9-7-2019 | 20:37

 

في أثناء تنقلي بين القنوات الفضائية لمتابعة نشرات الأخبار اليومية للعالم، توقفت أمام قناة الجزيرة مباشر ، والمفروض أن يكون اسمها "العدو مباشر"؛ لما تبثه من مواد إعلامية غير مهنية ومنحطة ضد مصر وقيادتها وشعبها علي طول الخط، وكأن هذه القناة تنطلق من دولة الهكسوس، وأنشئت خصيصًا للهجوم على مصر والنيل من كل قيادتها، والتقليل من إنجازاتها، وتسليط الضوء بقوة على أي سلبية - حتى لو بسيطة وموجودة في أي دولة - والفرحة والشماتة لأي حادث يقع على أرض الكنانة.


والحقيقة ليس غريبًا على هذه القناة الملعونة ما تذيعه من سموم وحقد وكره ضد مصر؛ لأنها تنطلق وتبث من دولة قطر العميلة والمارقة عن الصف العربي والخليجي و الأعراف الدولية ، والتي تحتضن جميع رموز الإرهاب من جماعة الشيطان الإرهابية، وتقوم بتمويل وإمداد الحركات الإرهابية بالمال والسلاح والعتاد؛ للقيام بعمليات إرهابية قذرة في كل من مصر والسعودية وليبيا وسوريا والعراق.. وغيرها؛ لإحداث قلاقل واضطرابات؛ للنيل من استقرار هذه الدول؛ لتظهر وتكبر هذه الدويلة العميلة، والتي تحتضن على أراضيها أكبر قاعدتين أمريكيتين في الشرق الأوسط؛ لتحمي عرش الأسرة الحاكمة من ثورة شعبها عليها؛ لفساد حكمها وإنفاق موارد الدولة الضخمة من الغاز على الإرهابيين.

لقد كشفت هذه القناة عن وجهها القبيح والقميء بدون حياء أو مواربة أو خجل ضد مصر وقادتها وأهلها الشرفاء منذ ثورة يونيو المجيدة، وإزاحة عصابة الإخوان من حكم مصر؛ حيث بدأت هذه القناة المخربة بثها تقريبًا في مصر عام 1996، تحت ستار نقل الأخبار بحيادية، وعمل تغطية إعلامية عن مصر مثل بقية القنوات، وواضح أنها منذ ذلك الحين كانت تبث بين الحين والآخر أخبارًا مثيرةً، وتسليط الضوء على الأخبار السيئة، ولكن بدون توسع حتى لا تلفت الأنظار لمخططها التخريبي.

وأيام حكم الإخوان كانت لا تنشر سلبيات، وبعد إزالتهم من الحكم أصبح كرهها وحقدها نحو مصر جهارًا عيانًا، وعلى مدار 24 ساعة؛ ولذا المفروض أن يكون اسمها "العدو مباشر"، وليس الجزيرة مباشر .

mahmoud.diab@egyptpress.org

مقالات اخري للكاتب

إلغاء فواتير الكهرباء والغاز

لا أحد يستطيع أن ينكر الدور الهام التي قامت به القيادة السياسية والحكومة في التخفيف على المواطنين اقتصاديا في أزمة فيروس كورونا الذي أضر مصر والعالم من كافة الجوانب خاصة الاقتصادية ، حيث تم تخصيص مبلغ 500 جنيه لكل عامل من العمالة غير المنتظمة،

إلغاء فواتير الكهرباء والغاز

لا أحد يستطيع أن ينكر الدور المهم الذي قامت به القيادة السياسية والحكومة في التخفيف على المواطنين اقتصاديا في أزمة فيروس كورونا الذي أضر مصر والعالم من

المتاجر بالأزمات و"الفشخرة الكدابة"

هناك أناس أصابهم الله بانعدام الضمير ويستحلون أكل الميتة والخنزير وهم من يستغلون الأزمات والكوارث لمص دماء المواطنين واستغلالهم وهم الذين انتهزوا فرصة

هذا القرار جاء في وقته ومحله

الحقيقة أن الدولة تخطو خطوات جادة وسريعة في تسهيل حركة الاستثمار وإزالة العقبات من أمام المستثمرين ورجال الأعمال، وخلق بيئة تشريعية آمنة قادرة على جذب

أتقدم باعتذار

ما حدث في ليلة إقامة مباراة القمة بين ناديي الأهلي والزمالك في الدوري المحلي مهزلة بكل المقاييس، وانهيار للأخلاق الرياضية وتلاعب بمشاعر الجماهير في مصر والوطن العربي وإصابتهم بالاشمئزاز.

ليست بالقوانين وحدها

ليست بالقوانين وحدها

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]