المالية: مشروع التأمينات الاجتماعية والمعاشات يستهدف الحفاظ على الأموال واستثمارها

8-7-2019 | 15:35

وزارة المالية

 

غادة أبو طالب

أكد محمد عبد الفتاح، ممثل وزارة المالية، أن مشروع قانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات الجديد يستهدف الحفاظ على أموال التأمينات والمعاشات واستثمارها استثمارا آمنا يعود بالنفع على المؤمن عليهم وأصحاب المعاشات، وينص علي الاستقلالية التامة لهيئة التأمينات الاجتماعية وأموالها.


وأشار في كلمته خلال اجتماع لجنة القوي العاملة في مجلس النواب، إلى أن الاستثمار الآمن هو الاستثمار في الودائع، والنص في مشروع القانون علي استثمار أموال الهيئة في سندات وأذون الخزانة، فذلك مكسب الهيئة وأموال التأمينات، ويمثل عنصر أمان وضمانا لأموال المعاشات.

وتابع ممثل وزارة المالية: "وفقا لهذا القانون أتيحت وسيلة آمنة ومضمونة لاستثمار أموال التأمينات والمعاشات، فأنا أخصم من البنوك فائدة وضريبة أما أموال التأمينات معفية تماما من الضرائب، وبالنسبة لأموال التأمينات والمعاشات، فالضمانة الأعلى والأكبر خزانة الدولة أكثر من لجنة خبراء وإدارة استثمار، والخزانة العامة للدولة أضمن لأموال المعاشات".

وعلق النائب محمد وهب الله، عضو لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، قائلا: "نريد استثمار أموال التأمينات والمعاشات استثمارا آمنا، لأنه في السابق أجير علي أموال التأمينات والمعاشات، ونريد آلية وصيغة تتفق مع استقلالية الهيئة وأموال التأمينات والمعاشات، وأنا موافق تماما أن الحكومة تضمن استثمار أموال التأمينات لكن لا تفرض عليها أمورا معينة".

فيما أكد أحمد الشحات، مستشار وزارة التضامن الاجتماعي، أن الحكومة تستهدف الصالح العام واستفادة أصحاب المعاشات والمؤمن عليهم، متابعا: "هدفنا نعمل حاجة صح".

ومن الجدير بالذكر أن مشروع قانون التأمينات الاجتماعية والمعاشات ينص علي استثمار نسبة لا تقل عن 75% من احتياطيات الأموال فى أذون وسندات الخزانة العامة، ويجوز تخفيض هذه النسبة باقتراح مقدم من رئيس الهيئة باتفاق الوزير المختص بالتأمينات الاجتماعية ووزير المالية ووفقاً للقواعد والإجراءات التى تحددها اللائحة التنفيذية للقانون، وينص علي تنويع المحفظة بين أدوات الاستثمار المختلفة، على أن تتضمن نسبة فى الاستثمارات الاجتماعية، على ألا يقل عائد الاستثمار عنها عن سعر الخصم الاكتوارى.

كما ينص القانون على إنشاء صندوق لإدارة واستثمار أموال صندوق التأمينات، وينص علي أن تنشئ الهيئة صندوقا للاستثمارات العقارية وفقاً لأحكام قانون سوق رأس المال.