حمدي أبو جليل يدشن صالونا ثقافيا جديدا لمناقشة قضايا التنوير ومكافحة التطرف الديني

7-7-2019 | 15:19

الروائي حمدي أبو جليل

 

مصطفى طاهر

أعلن الكاتب والروائي حمدي أبو جليل ، عن إطلاق صالون ثقافي جديد تحت عنوان "سبت النور"، من المقرر عقده بصفة دورية بمقر دار ميريت للنشر في وسط القاهرة.


وقال حمدي أبو جليل ، أن الصالون فكري تنويري يعقد كل سبت باسم " سبت النور "، استلهاما لعيد " النور والفرح" عند القدماء المصريين ، وأول المحاور التي سيناقشها سؤال " لماذا فشل التنوير المصري ونجح التنوير الأوروبي"، عبر عدد من الصالونات الشهرية لمؤسسيه، سيتخللها لقاءات أهم مفكري ودعاة التنوير في مصر للجابة على السؤال الأساسي " لماذا فشل التنوير في مصر؟".

وأضاف أبو جليل في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام" أن الصالون ليس للجمهور العام، وفي نفس الوقت مفتوح لكل دعاة التنوير في مصر.

ومن المقرر أن يعلن البيان التأسيسي لصالون " سبت النور" وبرنامجه الربع سنوي يوم السبت القادم 13 يوليو.

وأمد أبو جليل أن هدف الصالون ومبتغاه وسبب تأسيسه هو " قضية التنوير " باعتبارها القضية الأهم والعقبة الكبيرة التي تقف في سبيل الحرية والتقدم والرخاء نفسه، وباعتباره - التنوير - هو الطريق الأسلك والأوحد للقضاء على أفكار وجماعات الظلام المستغلة للدين.

وشهد فعاليات الإعلان عن إطلاق الصالون في وسط القاهرة مجموعة من المثقفين منهم الدكتور عبد الحكم سليمان، والشاعر رامي يحيي، والكاتبة شاهيناز وزير، وروبير الفارس، والكاتب الصحفي حمدي عابدين، والسينمائي إسلام أمين، وغيرهم.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]