السويد تطلب احتجاز مغني الراب آيساب على خلفية مشاجرة في ستوكهولم

4-7-2019 | 21:00

مغني الراب الأمريكي آيساب روكي

 

الألمانية

طالب المدعي العام في السويد ، اليوم الخميس، باحتجاز مغني الراب الأمريكي آيساب روكي، واسمه الحقيقي رحيم مايرز، قبل مثوله أمام المحاكمة للاشتباه في ارتكابه اعتداء خطيرا خلال زيارة له إلى العاصمة السويد ية ستوكهولم.


وتم الإعلان عن القرار بعد يوم من اعتقال المغني -30 عاما-، عقب إقامته حفلا في المدينة.

كما تم تطبيق طلب المدعي العام على عضوين آخرين من فرقته، في حين تم إطلاق سراح آخر، حسبما أفادت متحدثة باسم هيئة الادعاء السويد ية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وطلب المدعي العام عقد جلسة استماع بشأن الاحتجاز يوم غد الجمعة، وفقا لوثائق القضية المقامة أمام محكمة ستوكهولم.

وجاء في بيان الادعاء أن طلب الاحتجاز كان بسبب خشية تمكن المغني من الهرب.

وتتعلق القضية بحادث وقع وسط ستوكهولم يوم الأحد الماضي، حيث أظهرت مقاطع مصورة نشرها آيسان على موقع انستجرام وموقع "تي إم زد" الترفيهي المغني وفريقه يتبعهما شابان، ثم وقعت مشاجرة بعد ذلك بأحد الشوارع.

وكان مغني الراب وأعضاء فرقته يطلبون من الشابين الرحيل.

وبدا في اللقطات المصورة، أحد الشابين وهو يضرب أحد أعضاء فريق الراب بزوج من سماعات الرأس.

وأظهرت صور أخرى كيف تم طرح أحد الرجلين على الأرض وضربه.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]