"تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين" تهنئ الشعب المصري بثورة 30 يونيو

1-7-2019 | 11:29

تنسيقة شباب الأحزاب والسياسيين

 

أصدرت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بيانا هنأت فيه الشعب المصري العظيم بذكرى ثورة الثلاثين من يونيو العظيمة، تلك الثورة الشعبية التي انتفضت فيها جموع الشعب المصري على اختلافاتها، ضد محاولات طمس هوية الدولة الوطنية المصرية.


وأضافت "التنسيقية" أن ثورة 30 يونيو لم تكن منفصلة عن ثورة الشعب في الخامس والعشرين من يناير، بل كانت امتدادا لها، لترسم ملامح الوطن الذي لا يمكن أن يستأثر به فصيل دون غيره، ليؤكد الشعب المصري أنه لن يرضخ لعمليات الترهيب الممنهجة التي سعت جماعة الإخوان من خلالها لإخضاع المصريين، وكاشفة عن الوجه الحقيقي لتلك الجماعة الإرهابية، التي لم تكتف بالانقلاب على الديمقراطية منذ وصولها لسدة الحكم، ولكن سرعان ما لجأت للعنف الممنهج، لتكمل تاريخها الطويل من الإرهاب وإراقة دماء الأبرياء.

وأكدت "التنسيقية" على دور جيش مصر الباسل - درع وسيف الأمة - في الانحياز الواضح لإرادة المصريين، فإنها تجدد دعمها وثقتها في رجاله، وأبطال الشرطة المدنية، في حربهم المقدسة لتطهير أرض الوطن من بقايا الإرهاب والتطرف.

وفي تلك المناسبة تدعو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين كافة الشركاء السياسيين لاستعادة روح ثورة 30 يونيو، واستعادة الطريق المشترك لاستكمال تنمية الحياة السياسية في مصر، بما يكفل الاستقرار والأمن والسلم الاجتماعي في مصرنا الحبيبة، والتي تحتاج لجهود كافة أبنائها... وعاشت مصر وشعبها آمنين مطمئنين، والمجد لشهداء الوطن الذين نحيا آمنين بتضحياتهم.


.