شباب من جنسيات مختلفة يتخذون من "طريق الحرير" وسيلة لتحقيق أحلامهم ‏

29-6-2019 | 01:30

شباب من جنسيات مختلفة يتخذون من "طريق الحرير" وسيلة لتحقيق أحلامهم ‏

 

بكين – محمود سعد دياب

دشنت الصين سلسلة من الأفلام الوثائقية الجديدة المرتبطة بمبادرة الحزام والطريق ، في إطار ‏تفعيل الاندماج الثقافي والحضاري بين شباب دول المبادرة، وذلك تحت شعار: "يجمع الحزام ‏والطريق أناسا من جنسيات وأعراق مختلفة معا.. فى الحزام والطريق نتشارك مصيرا مشتركا".‏


وتدعو سلسلة الأفلام الوثائقية الجديدة الشباب والفتيات حول العالم إلى السعي لتحقيق أحلامهم ‏بمستقبل أفضل، لكن من خلال عمل وجهد حقيقي من هؤلاء الشباب، حيث تعرض تجارب شبان ‏وفتيات من دول متعددة لديهم تجارب مختلفة حققوا من خلالها نجاحات كبيرة، فبعضهم يعمل فى ‏المشروعات الكبرى، التى تُقام تحت مظلة التعاون فى إحياء طريق الحرير والحزام الاقتصادى. ‏

وتحمل السلسلة الأولى من الأفلام الوثائقية الصين ية، التى تم تصويرها بتقنيات الـ(‏K4‎‏)، العالية ‏الوضوح، وتلقى الضوء على المبادرة الصين ية، اسم "طريق الحرير
قصتنا"، وتتناول السلسلة 7 قصص كل منها لشخص جعل "التغيير" كلمة محورية فى حياته، ولا ‏تتجاوز مدة الفيلم الواحد الـ5 دقائق، ويروى كل فيلم قصة بطله من منظوره الخاص بطريقة غير ‏تقليدية، حيث يحول القصة إلى عمل سينمائي باستخدام التقنيات السينمائية العالمية، وكذلك ‏المقاطع الصوتية والتحرير لإنشاء
تجربة سمعية بصرية جديدة.‏

بينما تحمل السلسلة الثانية من الأفلام التسجيلية اسم "هيا شباب" وتقدم 7 قصص مختلفة لنماذج ‏فريدة من شباب صينيين حققوا أحلامهم بالصبر والمثابرة والعمل الجاد، وهذه القصص هى: "فتاة ‏فوق جبل الثلج"، و"سماء تحت الأرض"، و"سائرة تحت السماء المرصعة بالنجوم"، و"الأخت ‏لين فى حلبة المصارعة"، و"شباب جديد فى عصر ما بعد الراديو"، و"أيام فوق السحاب"، ‏و"سرعة الحنان". ‏

وتشارك الصين بهاتين السلسلتين فى فعاليات الدورة العشرين للمهرجان العربى للإذاعة ‏والتليفزيون، المقامة حاليًا فى تونس خلال الفترة من 27 إلى 30 يونيو 2019‏

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]