قبل ساعات من إطلاقها.. ردود فعل دولية رافضة لعملة فيسبوك الرقمية الجديدة

23-6-2019 | 23:12

عملة فيسبوك الرقمية

 

الألمانية

قبل ساعات من الإعلان الرسمي عن إطلاق عملة شركة فيسبوك الرقمية الجديدة، قوبلت تلك العملة بردود فعل دولية رافضة.

ونقلت وكالة أنباء بلومبرج عن وزير المالية الفرنسي، بورينو لو مير، إنه "من المستحيل أن تتنافس هذه العملة الرقمية مع العملات السيادية الأخرى".

وقبل تصريحات لو مير، كان ماكين ووترز، رئيس لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب الأمريكي، قد وعد برد فعل قوي من جانب الكونجرس.

كما وصف نائب رئيس البنك المركزي الأوروبي السابق، فيتور كونستانسيو، المبادرة بأنها "غير جديرة بالثقة وخطيرة".

وتستعد شركة فيسبوك لإطلاق عملة رقمية جديدة مماثلة لعملة بيتكوين، وذلك عبر قواعد البيانات المتسلسلة المشفرة (بلوك تشين)، ولكنها سوف تتوافر بدون أن تكون عرضة لتقلبات الأسعار.

وقال ديفيد ماركوس، مدير مشروع العملة، التي يطلق عليها "ليبرا"، إن فيسبوك لن يكون قادرا على الاطلاع على بيانات المعاملات.

وأضاف ماركوس لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) الأسبوع الماضي، أن نظام ليبرا سوف يستخدم في بادئ الأمر بصورة أساسية في التحويلات بين العملات المختلفة، ومع ذلك، فان رؤية المشروع طويلة المدى، هي جعل العملة وسيلة كاملة للدفع.

ومن أجل تحقيق هذا الهدف، شكل فيسبوك تحالفا مع رابطة ليبرا ومقرها جنيف بسويسرا، ومن بين أعضائها الحاليين وعددهم 28 الشركات المقدمة للخدمات المالية مثل فيزا وماستر كارد وباي بال، وهي شركات يمكنها تسهيل دمج عملة ليبرا في أنظمة الدفع.

كما انضم للتحالف شركات فودافون وإي باي، بالإضافة لمنصة بوكينج وتطبيق سبوتفي الموسيقي وشركتي أوبر وليفت لخدمات النقل.

ويشار إلى أن عملات تكنولوجيا بلوك تشين مثل بيتكوين تتأثر بتقلبات الأسعار، وهو أمر يسعى فيسبوك لتجنبه مع عملة ليبرا، لذلك سوف يتم تخصيص صندوق احتياط مؤلف من عملات مختلفة لتغطية عملة ليبرا.

وسوف تحدد رابطة ليبرا كيفية التعامل مع العملات والسندات مثل الأسهم كاحتياط للحفاظ على سعر مستقر، ويذكر أن على عكس بيتكوين، لن تكون ليبرا عملة يطلقها مستخدمون، ولكن سوف يتعين شراؤها من الدول الأعضاء بالرابطة أو المنصات التجارية.

[x]