[x]

محافظات

سوهاج بعد 30 يونيو.. 1.5 مليار جنيه لتنمية الصعيد وتطوير كافة الطرق للقضاء على الحوادث

29-6-2019 | 14:06

محور طما العلوي

سوهاج ـ نيفين مصطفى

شهدت محافظات الصعيد ومنها محافظة سوهاج طفرة كبيرة في ظل اهتمام القيادة السياسية والحكومة لإقامة المشروعات القومية والتنموية والخدمية، خاصة عقب ثورة 30 يونيو ، وبعد أن كانت المحافظة مهمشة تعاني الإهمال فقد دخلت بؤرة التطوير والإنشاء من خلال إقامة العديد من المشروعات وخاصة في البنية التحتية، والتي قام الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الحمهورية، بحضور افتتاحها لعل أهمها؛ محور طما العلوي، الواقع على النيل شمال محافظة سوهاج ، أحد أهم المحاور العرضية، الذي يمكن من الربط بين الطريق الصحراوي الشرقي بالغربي، على النيل بطول 21 كم، بتكلفة تصل إلى 900 مليون جنيه، وتمتد المرحلة الأولى للمحور على طول 6,5 كم وعرض 21 متر، وبتكلفة تصل إلى 412 مليون جنيه وتنطلق من طريق سوهاج الغربي، وتنتهي عند الطريق الزراعي الشرقي بمحافظة أسيوط، كما ستقوم بالربط بين طريق طما الغربي الزراعي ب سوهاج ، والطريق الزراعي الشرقي دائرة مركز البداري بأسيوط، بينما تزيد المرحلة الثانية بواقع 10 كم طولا ليبلغ إجمالها 16,5 كم، ويظل الامتداد من ناحية العرض 21 مترا، وتصل تكلفة المرحلة الثانية إلى 300 مليون جنيه، ويساهم المحور في تبادل حركة التجارة بين المحافظات، ويقلل من الحوادث على الطرق السريعة.


محور كوبري جرجا على النيل، يمتد هو الآخر بطول 10 كم وبعرض 21 مترا، بنظام الاتجاهين بتكلفة 497،5 مليون جنيه، ويمثل شريانا حيويا لمراكز جنوب المحافظة، لأنه يربط محاور الطرق الرئيسية بالصعيد شرق وغرب النيل، حيث يربط طريق "القاهرة - أسوان" الزراعي شرق النيل وطريق سوهاج -البحر الأحمر، وطريق "القاهرة – أسوان" الزراعي غرب النيل .. وساهم المحور في ربط مدينة دار السلام شرق النيل بمدينة جرجا غرب النيل، وربط مدن غرب النيل بطريق "الصعيد - البحر الأحمر"، مما يوفر الوقت والجهد على السائقين ويدعم عمليات التبادل التجاري، والنقل بين مراكز المحافظة الجنوبية والمحافظات المجاورة.

ويأتي مشروع كوبري طهطا على السكة الحديد، بتكلفة 80 مليون جنيه، وطوله 1214 مترا، وعرضه 16 مترا بنظام الاتجاهين، وهو من المشروعات الهامة والحيوية، حيث ربط بين ساحل طهطا وطريق أسيوط - سوهاج الزراعي غرب مدينة طهطا، وساهم المشروع في تحقيق السيولة المرورية بمدينة طهطا، والحد من الحوادث التي تحدث بسبب تقاطع خطوط السكة الحديد مع الطرق السطحية.

وافتتح كذلك متحف سوهاج القومي بعد طول انتظار دام 38 عاما من بدء العمل به، على مساحة 950 مترا، ويضم 6 قاعات عرض و نحو 1000 قطعة أثرية، مع الانتهاء من تنفيذ 264 وحدة سكنية بالمشروع القومي للإسكان بحي الكوثر بتكلفة 18 مليون و500 ألف جنيه، وجار استكمال المرحلة السادسة بالمشروع القومي للإسكان بحي الكوثر بإجمالي 948 وحدة سكنية بحي الكوثر بتكلفة 71 مليون جنيه.

وفى مجال مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي، الممولة من قرض البنك الدولي، تم رصد أكثر من مليار جنيه لها، كما تم إنشاء آبار ارتوازية كاملة ببعض المناطق، وإنشاء محطات مياه و صرف وإحلال وتجديد شبكات المياه الاسبستوس، ومشروع توريد وتركيب 4 مولدات ديزل بمحطات معالجة بطهطا وجرجا والكولا، ومزرعة الكولا، وافتتاح مشروعات أخرى محطة مياه دار السلام بتكلفة إجمالية 255 مليون جنيه، بطاقة إنتاجية 60 ألف متر مكعب/ ثانية، لتخدم أكثر من 350 ألف نسمة، وافتتاح محطة تنقية مياه سوهاج الجديدة، بطاقة إنتاجية 155 ألف لتر/ يوم، بتكلفة إجمالية 180 مليون جنيه، على مساحة 21 فدانا، وتخدم حوالي 350 ألف نسمة.

ولم يقتصر اهتمام الدولة بمحافظة سوهاج على ذلك فحسب، بل جاء الاهتمام بالمناطق الصناعية وتم ترفيق مجمع الأثاث بالمنطقة الصناعية غرب طهطا، المقام على مساحة 70 فدانا، بتكلفة 195 مليون جنيه وجار العمل للانتهاء من مصنع أسمنت المصريين بالمنطقة الصناعية غرب جهينة، على مساحة مليون متر مربع، وهو أحد مشروعات مجمع مواد البناء بالمنطقة، ويعد أحد المشروعات العملاقة على أرض المحافظة، باستثمارات حوالي 5.5 مليار جنيه، ليساهم في توفير 3000 فرصة عمل لأبناء المحافظة، بطاقة إنتاجية 3000 طن يوميا.

وجار العمل في مشروع توسعة كورنيش النيل الغربي، الذي تبدأ مرحلته الأولى من ميدان مجلس مدينة سوهاج حتى نفق الشهيد اللواء نبيل فراج القبلي، وتشمل زيادة عرض الشارع إلى 9 أمتار، وإقامة ممشى على النيل كمتنفس للمواطنين، ويسهم في حل مشكلة التكدس المروري بشارع الكورنيش، وتخفيف الضغط على نفق العروبة وشارع المحطة.

والجدير بالذكر، أنه تم رصد 1.5 مليار جنيه من موازنة الدولة لخطة متوسطة الأجل 2019 ـ 2022، بواقع 55 مليون جنيه سنويا، دعما لإنجاح برنامج التنمية المحلية لصعيد مصر، الممول جزئيا من قرض البنك الدولي.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة