نائب "الحركة الوطنية": مشهد افتتاح بطولة أمم إفريقيا يعكس تاريخ وعظمة مصر

22-6-2019 | 12:52

مشهد افتتاح بطولة أمم إفريقيا

 

أميرة العادلي

قال المهندس أسامة الشاهد، نائب رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية، إن مشهد الأمس، في حفل ومبارة الافتتاح لبطولة كأس الأمم الإفريقية، كان مشهداً كرنفالياً مذهلاً بل ورائعاً أيضا يعكس عظمة وبراعة وحضارة الفراعنة في دولة ليست عادية في سمو مكانتها وكفاءة وخبرة رجالها، مشدداً على أن الجميع وبلا استثناء كانوا على مستوى المسئولية.

وأضاف نائب الحركة الوطنية المصرية قائلاً: "لقد كان كل شيء مدهشًا فالأجواء مظلمة والأرض مضيئة بأهرامات مصر وهواتف محمولة تنقل الحدث لحطة بلحظة عبر مواقع السوشيال ميديا كانت مصر كلها داخل وخارج الملعب"، وتابع الشاهد قائلاً: "لا ريب فقد أدخل مشهد الافتتاح البهجة والسعادة والسرور على كل مواطن فوق أرض مصر وتم تتويج تلك السعادة بالفوز المستحق للمنتخب المصري على نظيره الزيمبابوي" بـ "واحد صفر ".

مضيفاً لقد كان حقاً افتتاحاً عظيماً ومبهراً بكل ما تحمله الكلمات من معان جميلة راقية فقد كان حدثاً عالمياً يليق بمكانة مصر كدولة عظيمة وعريقة ضاربة بجذورها وبحضارتها إلى عمق سبعة آلاف سنة.

وأوضح نائب رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية، أنه وبغض النظر عن وقاحة قطر الدولة العميلة وقناتها الناقلة لإحداث البطولة وبغض النظر أيضاً عن الخطأ الفني الفج الذي حدث أثناء إلقاء الرئيس كلمة الافتتاح، وكذلك عدم الاهتمام بتسليط كاميرات التصوير على أكبر رئيس دولة في المنطقة الرئيس عبدالفتاح السيسي، الذي كان حاضراً حفل الافتتاح إلا أن عظمة وروعة وإبهار التنظيم غطت على تلك الوقاحات بل وقهرت مرتكبيها من الأعادي وزادتهم غيظاً وحمقاً فلجأوا لتلك التصرفات الصبيانية الطفولية التافهة، مشدداً على أن شعب مصر ورئيس مصر ودولة مصر أكبر وأعظم من كل تلك التفاهات.

واختتم النائب قائلاً: "أنا الآن فخور ببلدي وبرئيس بلدي وبعظمة بلدي، وشكرا و100 مليون شكر لكل شخص ساهم في أن يكون حفل الافتتاح بهذا الشكل المبهر".

الأكثر قراءة