الإمام الأكبر: الأزهر حريص على التواصل مع المؤسسات الدينية لتحقيق السلام العالمي

20-6-2019 | 17:24

فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف

 

شيماء عبد الهادي

استقبل فضيلة الإمام الأكبرأ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الخميس، وفدًا من أساقفة الكنيسة العالمية ب ألمانيا ، برئاسة الأسقف المساعد أودو بنتز، رئيس مجموعة العمل لمنطقة الشرق الأوسط، وبحضور الأب رفيق جريش، راعي كنيسة القديس كيرلس بمصر الجديدة، خلال زيارتهم للقاهرة.


قال فضيلة الإمام الأكبر: إن تعاليم الإسلام الحقيقية تدعو إلى صنع سلام حقيقي وأخوة إنسانية بين أتباع الديانات السماوية، مؤكدًا حرص الأزهر الشريف على التواصل والتعاون مع المؤسسات الدينية، وتبادل الرؤى والأفكار مع مختلف الحضارات والثقافات بما يحقق الأمن والسلام للبشرية كافة.

من جانبه، أعرب وفد الأساقفة الألمان عن تقديره لرؤية شيخ الأزهر للسلام والتواصل والتعايش بين الأديان والحضارات المختلفة، مؤكدًا حاجة ألمانيا لمناهج الأزهر وخطاباته المعتدلة، باعتباره أبرز المؤسسات الإسلامية المعتدلة في العالم.