ياسر عبد الرؤوف: حكام أوروبيون يديرون تقنية الفار في أمم إفريقيا| فيديو

20-6-2019 | 02:19

الحكم ياسر عبد الرؤوف

 

راندا رضا

أكد الحكم الدولي  ياسر عبد الرؤوف، أنه تم إسناد مهمة تقنية الفار في كأس الأمم الإفريقية إلى حكام أوروبيين، بعد المشكلات الأخيرة التي حدثت في دوري أبطال إفريقيا.

وأوضح الحكم الدولي، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج "على مسئوليتي" على قناة صدى البلد، بعض التعديلات الجديدة في قانون كرة القدم، وقال: "التعديلات الجديدة تنص على أن إسقاط الكرة داخل منطقة الجزاء سيحسم لحارس المرمى، ولو خارج المنطقة ستمنح الكرة لآخر لاعب كانت بحوزته، مشيرا إلى أنه حال اصطدام الكرة في الحكم، تمنح الكرة مرة أخرى للاعب الذي كانت بحوزته".

وتابع: "من ضمن تعديلات قانون كرة القدم ابتعاد المنافس عن الحائط البشري المكون من 3 لاعبين أو أكثر بمسافة متر، واحتساب ركلة حرة غير مباشرة حال الإخلال بهذا الشرط، مشيرا إلى إمكانية استلام المدافع الكرة من الحارس، عند لعب ركلات المرمى، قبل تجاوزها منطقة الجزاء".

وتابع: "القانون الجديد ينص على أحقية اللاعب الذي حصل على ركلة جزاء وأصيب في العلاج داخل الملعب، إذا كان هو المتخصص في تسديد الركلات، مشيرا إلى أنه لم يعد مسموحا لحارس المرمى بلمس العارضة أو القائمين أو الشبكة حال تنفيذ ركلات الجزاء".

كما تنص التعديلات على عدم إمكانية إحراز حارس المرمى هدفا بيده من داخل منطقة الجزاء، فضلا عن خروج اللاعب من أقرب نقطة له، حال وجود استبدال، مشيرا إلى أن تعديل القانون يسمح للحكم بإشهار الكروت الصفراء والحمراء لأعضاء الجهاز الفني والإداري، فضلا عن إمكانية استكمال المباراة حال رمي كرة إضافية بالملعب بتعمد لتعطيل هجمة، مع محاسبة مرتكب الواقعة، حال معرفة هويته، أو المدير الفني للفريق بصفة عامة.


تعديلات جديدة على قوانين ركلات الجزاء


تعرف على التعديلات الجديدة على قانون كرة القدم