أوقاف دمياط تشدد على عدم ترك الأئمة للمساجد

18-6-2019 | 11:22

الشيخ محمد سلامة

 

دمياط - حلمي سيد حسن

شددت مديرية أوقاف دمياط، على مديري الإدارات والمفتشين بالإبلاغ فورًا عن أي إمام يترك مسجده، وأكدت المديرية فى بيان لها ضرورة متابعة مساجد الجمعيات والزوايا وإبلاغ المديرية أولًا بأول.

وقال الشيخ محمد سلامة، وكيل وزارة الأوقاف بدمياط، إن هذا الإجراء يأتي بعد إصدار دار الإفتاء المصرية بيانا أعلنت فيه، أنه لا يجوز الانصراف من العمل قبل المواعيد الرسمية، سواء كان بإذن غير رسمي أو بمأموريات وهمية، لما في ذلك من ضياع للعمل المنوط به.

وذكر في البيان، أن هذا مخالف للدين، لأن الوقت المحدد للعمل رسميّا حق للعمل، لا يجوز الانصراف قبل نهايته إلا لحاجة العمل فقط أو بإذن صحيح من صاحبه، وأن العمل أمانة وأن الإنسان مأمور أن يؤدي الأمانة التي اؤتمن عليها، وإلا كان خائنا للأمانة، لقوله تعالى: “إِنَّ اللهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا”[النساء: 58].

وأضاف البيان، أن الموظف في الحكومة أو غيرها راعٍ في عمله الذي يعمل به، وهو مسئول عن ذلك يوم القيامة، والانصراف من العمل قبل المواعيد الرسمية سواء كان بإذن غير رسمي أو بمأموريات وهمية فيه ضياع للعمل المنوط به، هذا مخالف للدين، لأن الوقت المحدد للعمل رسميّا حق للعمل لا يجوز الانصراف قبل نهايته، ولا يختلف هذا الحكم من وقت دون آخر في شهر رمضان أو غيره.