نادي قضاة مجلس الدولة: قوة بأس المصريين لن تمكن الإرهابيين من بلوغ مقصدهم

5-6-2019 | 15:04

نادي قضاة مجلس الدولة

 

محمد عبد القادر

نعى نادي قضاة مجلس الدولة ببالغ الحزن والأسى والغضب شهداء مصر الأبرار الذين استشهدوا اليوم جراء الهجوم الإرهابي الذي استهدف كمين البطل ١٤ بمدينة العريش فى شمال سيناء أثناء أداء صلاة العيد.

وتقدم النادي بخالص العزاء إلى رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي ولأسر الشهداء وللشعب المصري بأكمله، كما يتمنى للمصابين الشفاء العاجل .

وأدان النادي بأشد العبارات هذا العمل الإرهابي الذي يؤكد  أن الإرهاب لا دين له، وأن الإسلام بريء من هذه التهمة، كما يظهر خسة وندالة هؤلاء الإرهابيين الجبناء الذين لم يتورعوا عن ارتكاب جرائمهم في هذا اليوم المبارك، وأرادوا أن يدخلوا الحزن على قلب مصر والمصريين في يوم العيد، إلا أن قوة بأس ورباطة جأش المصريين وتماسكهم لن تمكنهم من بلوغ مقصدهم.

وكرر النادي دعمه لجهود الدولة المصرية في مكافحة الإرهاب ومن يدعمه على كل المستويات وبكل الطرق الممكنة حتى يتساقط هؤلاء الإرهابيين الخونة كالذباب ويقعوا في قبضة العدالة لينالوا ما يستحقون جراء جرائهم الخسيسة.

الأكثر قراءة