رئيس "مستقبل وطن": انطلاق الحزب بدأ في الشرقية.. واليوم لدينا كيان سياسي

28-5-2019 | 16:09

المهندس أشرف رشاد

 

أحمد سعيد

قال أشرف رشاد الشريف، رئيس حزب مستقبل وطن ، إن أمانة الحزب بالشرقية كانت سببًا كبيرًا في نجاح وانتشار الحزب بكافة المحافظات، موضحًا بأن بداية الانطلاق من على أرض الشرقية، وراهن بعدها أصحاب النفوس الضعيفة بأن النجاح لم يكتمل، مؤكدًا، أن الأيام مرت، ليصبح حزب مستقبل وطن عائلة كبيرة ملائمة، ومتماسكة بجميع أنحاء الجمهورية، ملبية لمتطلبات واحتياجات المواطن البسيط.


وأضاف "رشاد"، خلال كلمته فى افتتاح أكبر معرض لمكافحة الغلاء، بمدينة العاشر من رمضان، قائلاً: "إن وجود نحو 3 آلاف شخص أمامي الآن من أبناء العاشر، ب احتفال ية افتتاح المعرض خير برهان، دليل على الثقة والتقدير للحزب".

وأضاف رئيس حزب مستقبل وطن ، في كلمته، أن الاتهامات لم تتوقف.. فقد قالوا بأن الحزب لم يجذب اليه الشباب، فكانت مبادراتنا وفعالياتنا سواء كانت "تثقيفية، رياضية، ثقافية، دينية، مجتمعية، التي يطرحها ويخطط لها وينفذها آلاف الشباب على أرض الواقع وبين الناس بالشارع في مختلف محافظات مصر".

وأضاف قائلا: "لم نسلم.. ورددوا القول بأن الحزب لم يشارك في صناعة البنية التحتية، فكان الرد عمليا بمشاركة كافة أمانات الحزب بالمحافظات في مبادرة لتجميل الميادين العامة، ومراكز الشباب، والمدارس، بشكل حضاري".

وكان حزب مستقبل وطن بالشرقية، قد نظم احتفال ية لافتتاح أكبر معرض للسلع المعمرة والغذائية لمكافحة الغلاء، بمدينة العاشر من رمضان، بحضور المهندس أشرف الشريف رئيس الحزب ورئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، والمهندس عماد سعد حمودة المشرف العام علي القطاعات الجعرافية بالحزب، والدكتور محمد سليم الأمين العام للحزب بالمحافظة، وهيئات مكاتب الحزب بالمحافظة والعاشر، ولفيف من القيادات التنفيذية والشعبية والأمنية، وممثلين عن الأزهر الشريف والكنيسة، والآلاف من أهالي المدينة.

شهد الحفل، تكريم الفائزين لمبادرة العاشر بلا أمية، والسحب علي الهدايا الكبري لـ50 جهاز أدوات كهربائية، بالإضافة لتقديم 6 عمرات لبيت الله الحرام، من قبل رئيس الحزب، والأمين العام بالشرقية، وتوزيع هدايا علي زائري المعرض، من خلال السحب العشوائي.

يذكر أن أمانة الحزب بالشرقية، نجحت في التصدي لارتفاع الأسعار بتوفير المنتجات من الملابس الجاهزة والاجهزة الكهربائية والمفروشات، للأسر الأكثر احتياجا بأسعار مخفضة، من خلال تنظيم "معارض مكافحة الغلاء" بعدد من المراكز والقري، من خلال التعاون مع عدد من المصانع الوطنية، والتجار الوطنيين.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]