ناخبو بلجيكا يختارون برلمانا جديدا اليوم بالتزامن مع الانتخابات الأوروبية

26-5-2019 | 10:28

الانتخابات في بلجيكا

 

الألمانية

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها الساعة الثامنة صباحا (06:00 بتوقيت جرينتش)، وينتهي التصويت الساعة الثانية بعد الظهر في مراكز اقتراع يدوية والرابعة عصرا في مناطق تستخدم أنظمة الكترونية.


ويحق لنحو ثمانية ملايين شخص الإدلاء بأصواتهم لاختيار نواب لشغل 150 مقعدا في الهيئة التشريعية الفيدرالية، بالإضافة إلى اختيار ممثلين لمنطقة والونيا الفرانكفونية ومنطقة فلاندرز الناطقة بالهولندية والعاصمة بروكسل، وبرلمان للجالية الألمانية الصغيرة في البلاد.

وتخضع بلجيكا لإدارة حكومة مؤقتة منذ خمسة أشهر، بعد نزاع بشأن الهجرة أسفر عن سقوط ائتلاف يمين الوسط في ديسمبر الماضي.

وفي الوقت نفسه، انسحب حزب "إن.في.إيه" القومي وهو أكبر مجموعة برلمانية، احتجاجا على قرار رئيس الوزراء، تشارلز ميشيل بالمصادقة على الاتفاق الأممي العالمي بشأن الهجرة، وهو اتفاق دولي غير ملزم.

والحكومة المؤقتة الهشة، التي عينها الملك فيليب لحين إجراء الانتخابات، تضم الحزب المسيحي الديمقراطي وحزب "أوبن في.إل.دي" الليبرالي /وسط/ وحزب "حركة الإصلاح" الفرانكوفونية بقيادة ميشيل.

ويسعى ميشيل إلى الفوز بولاية ثانية في المنصب على رأس ائتلاف يركز على النمو الاقتصادي والأمن الوظيفي.