كشف لغز مقتل الطبيب اليمني بفيصل

25-5-2019 | 15:20

جثة - أرشيفية

 

هاني بركات

تمكنت مباحث الجيزة من كشف غموض العثور على جثة طبيب يحمل الجنسية اليمنية بها آثار خنق داخل شقته بميدان الساعة بمنطقة فيصل، حيث تبين أن وراء ارتكاب الواقعة 5 أشخاص من بينهم اثنين سماسرة.

وكان العميد شامل عزيز، مأمور قسم بولاق الدكرور، قد تلقى بلاغًا من أحد الأشخاص بالعثور على عمه داخل شقته بميدان الساعة بمنطقة فيصل وانتقلت قوة أمنية بقيادة المقدم محمد الجوهري، رئيس المباحث.

وبالفحص والمعاينة تبين أن الجثة لدكتور يدعى نجيب محمد طاهر محمد، يحمل الجنسية اليمنية يقيم بشقة ملكه في الطابق الثالث تحمل رقم 6 بعقار مكون من 12 طابقًا بشارع حامد السيد بمنطقة ميدان الساعة فيصل وبها آثار خنق، يرتدي ملابسه كاملة ومكبل اليدين مع وجود شريط لاصق على فمه ملقى على الأرض، كما تبين وجود بعثرة بمحتويات الشقة ويقيم بمفرده بالشقة وسرقة مبلغ مالي.

وأضافت التحريات، أن المجني عليه حضر من اليمن إلى مصر منذ شهرين ونصف ثم قرر شراء شقة وبالفعل اتفق مع أحد أصحاب العقارات على شراء شقة سكنية ثم بعد أن انتهى من الشراء بدأ في تشطيب وتجهيز الشقة للإقامة فيها كما تبين أنه كان ينوي شراء شقة أخرى.

وشكّل اللواء محمد الألفي نائب مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، فريق بحث بقيادة العقيد محمد الشاذلي مفتش القطاع لكشف ملابسات الواقعة من خلال فحص المترددين على المنزل خلال الساعات الماضية، وتفريغ كاميرات المراقبة القريبة من العقار، وسماع أقوال الجيران.

وبعد أن قام فريق البحث المشكل تحت إشراف اللواء رضا العمدة مدير مباحث الجيزة بتفريغ كاميرات المراقبة القريبة من العقار تبين دخول شخصين مجهولين إلى المنزل قبل صلاة الفجر وبتقنين الإجراءات تمكن رجال المباحث من تحديد هويتهم وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة 5 أشخاص من بينهم 2 سماسرة عقارات و2 بوابين عمارات وعقب تقنين الإجراءات القانونية تمكنت قوة أمنية من القبض عليهم وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة بهدف سرقة المجني عليه وتولت النيابة التحقيقات.