التشاؤم يحيط بالتنس الفرنسي في رولان جاروس

25-5-2019 | 13:54

رولان جاروس

 

رويترز

اجتماع مشاكل الإصابات وقلة الثقة والنتائج المتواضعة سويا أمر يعني تقلص فرصة تألق أي لاعب فرنسي في رولان جاروس هذا العام، بما يوحي بأن الصيام عن التتويج بلقب الرجال لل تنس في فرنسا المفتوحة منذ 1983 ولقب النساء منذ 2000 قد يطول.

وعندما وصل لوكا بوي ، إلى الدور قبل النهائي في أستراليا المفتوحة في ينايرالماضي ازدادت تطلعات الفرنسيين في حصد اللقب الكبير على أرضهم.

لكن بوي، الذي تدربه اميلي موريسمو، قضى 3 أشهر بعدها دون الفوز بأي مباراة حتى حقق لقب بوردو، إحدى بطولات الدرجة الثانية، في مايو.

ورغم ذلك خرج بوي، المصنف 25 عالميا، بعدها من الدور الثاني في بطولة مدريد المفتوحة ومن الدور الأول في إيطاليا المفتوحة.

وفي العام الماضي، لم ينجح أي لاعب فرنسي في اجتياز الدور الثالث، ويبدو أن جايل مونفيس المصنف 16 هو الوحيد بين مواطنيه الذي يملك فرصة تخطى هذا الدور في الموسم الجاري.

لكن مونفيس الذي أحرز لقب روتردام في فبراير تضرر من الإصابات وآخرها مشكلة في الركبة.

وعن استعداده لمنافسات فرنسا المفتوحة قال مونفيس ببرود أعصاب "حصلت على راحة وخضعت لفحوص لمتابعة حالة جسدي ثم بدأت التدريب".

وأظهر جي فورجيه مدير البطولة جرأة في رده على سؤال عن فرص الفرنسيين في رولان جاروس هذا العام.

وقال فورجيه "يمكن أن تحدث مفاجأة بسبب خبراتهم في البطولات الكبرى.. جو ويلفريد (تسونجا) وريشار (جاسكيه) وجايل (مونفيس) وحتى لوكا بوي يمكنهم التمسك بالأمل".

وعاد جاسكيه للتو إلى المنافسات هذا الشهر بعد الخضوع لجراحة، بينما خسر تسونجا المبتلى بالإصابات في الدور الأول في مونت كارلو وروما.

وأقر جاسكيه "أعرف أن لدي فرصة ضئيلة في خوض بطولة جيدة (في رولان جاروس )".

ويبدو بنوا بير في حالة أفضل بعد وصوله لنهائي بطولة ليون وسيواجه الكندي الصاعد فيلكس أوجيه الياسيمي اليوم السبت.

وفي منافسات السيدات بلغت كارولين جارسيا الدور الرابع العام الماضي، لكنها عانت للوصول إلى أدوار متقدمة في أي بطولة هذا الموسم حتى تأهلت لنهائي ستراسبورج حيث تلتقي مع ديانا ياستريمسكا اليوم السبت.

مادة إعلانية

[x]