الدولار يتراجع عالميًا مع عودة آمال خفض معدل الفائدة

24-5-2019 | 17:11

الدولار

 

‏ رويترز

تراجع الدولار الأمريكي مقابل عدد من العملات الرئيسة ‏خلال تعاملات اليوم الجمعة، ليفقد أعلى ‏مستوى مسجل في عامين بعد بيانات اقتصادية ضعيفة إلى جانب استمرار ‏التوترات التجارية.‏

ويأتي الهبوط في قيمة الورقة الخضراء بعد أن أظهرت بيانات اقتصادية بالأمس تراجع النشاط ‏‏الصناعي في الولايات المتحدة لأدنى مستوياته في نحو عقد من الزمن ما دفع النشاط الاقتصادي ‏بأكمله للهبوط.‏

وتعزز ‏البيانات الضعيفة آمال خفض معدل الفائدة لدى العديد من المستثمرين خاصة في ظل ‏وعود بنك الاحتياطي الفيدرالي - الذي ‏يتبع نهج الانتظار والصبر حالياً - بالاستجابة للتطورات ‏الاقتصادية‎. ‎ومن جهة أخرى، فإن التوترات التجارية لا تزال قائمة ‏بين أكبر اقتصادين حول العالم ‏وسط فشل في الاتفاق حول استئناف جولة جديدة من المفاوضات من شأنها أن تقلل فرصة ‏خوص ‏حرب تجارية.‏

وتراجع الدولار مقابل اليورو بنسبة هامشية 0.08% لتصعد العملة الأوروبية الموحدة إلى ‏‏1.1190 دولار،‎ ‎لكن العملة الأمريكية سجلت زيادة طفيفة أمام نظيرتها اليابانة ‏بنحو 0.08% ‏لترتفع إلى 109.70 ين، في حين هبطت مقابل العملة البريطانية بأكثر من 0.4% ليسجل ‏‏الإسترليني 1.2709 دولار‎‏.‏

وبالنسبة لزوج العملات (الدولار-الفرنك)، فلم يشهد تغييراً يذكر، حيث استقر الدولار عند ‏‏‏1.0028 فرنك،‎ ‎وخلال نفس الفترة، تراجع المؤشر الرئيسي للدولار والذي يتبع أداء الورقة ‏الأمريكية مقابل 6 عملات ‏رئيسية بأكثر من 0.1% ليصل إلى 97.720،‎ ‎وكان المؤشر لامس ‏مستوى 98.371 في تعاملات أمس ليكون بذلك ‏عند أعلى مستوى في عامين‎.‎

الأكثر قراءة

[x]