بدين: الانتخابات تسير بصورة منتظمة.. ورصدنا عدة تجاوزات

16-6-2012 | 17:22

 

ممدوح شعبان- مها سالم

أكد اللواء حمدي بدين، عضو المجلس العسكري وقائد الشرطة العسكرية، أن الحالة الأمنية فى لجان انتخابات الإعادة مستقرة، وأنه يتابع ميدانيًا تأمينها منذ بداية عملها بمواعيدها المحددة.


وقال بدين إن قوات تأمين اللجان من الشرطة "العسكرية" و"الداخلية" تقف علي الحياد تمامًا وتقوم بواجبها في تأمين جميع مراحل العملية الانتخابية، وتوفر الحماية اللازمة للمرشحين والناخبين.

وأشار إلي أن القوات نجحت في ضبط العديد من المخالفات الانتخابية ببعض اللجان من أبرزها ماحدث في قرية البركة بسمسطا ببني سويف عندما حاول البعض منع الناخبين من الادلاء باصواتهم فتم التصدي لهم والقبض عليهم، وكذلك لجنة مدرسة الجبرتي بمنشية ناصر بالمقطم التي شهدت القبض علي شخص معه 5 أجهزة "لاب توب" يقوم بتوجيه الناخبين لصالح المرشح الدكتور أحمد شفيق.

ولفت إلى القبض علي أحد المواطنين يقود سيارة ميكروباص رقم "463 د.و"، ويقوم بحشد المواطنين وتوصيلهم مجانًا إلى لجنة مدرسة الشيماء بالمقطم لصالح الدكتور محمد مرسي, بجانب القبض على ناخب بمدرسة عزت باشا لجنة 56 بالمطرية قام بتصوير ورقة الانتخاب بعد توقيعها لصالح الدكتور مرسي, وتم عمل محاضر لجميع الذين تم القبض عليهم وتسليمهم لأقسام الشرطة التابعة للجان الانتخابية .

أما عن المحافظات، فأكد بدين أنه تم تزويد فروع الشرطة العسكرية بالجيشين "الثاني" و"الثالث" والمنطقة الجنوبية والشمالية بعشرة خطوط تليفونات لتلقي استغاثات المواطنين وسرعة حلها والتدخل الأمني سواءأثناء الانتخابات أوبعدها لحماية المواطنين من أية أعمال بلطجة أو اعتداء علي ممتلكاتهم وسوف يتم الإعلان علي أرقام التليفونات بالتليفزيون المصري .

وعن مشكلة الاداريين التي حدثت في بعض اللجان أشار بدين الي أنها مشكلة واحدة وقعت، فبعض الإداريين فوجئوا بعد توجههم لمقر اللجان الخاصة بهم أنه تم تخفيض عددهم من 6 باللجنة إلى 3، وتم منع بعضهم من الدخول مما أثار غضبهم. وقد تم إبلاغ محافظ القاهرة باعتبار اليوم "يوم عمل" مدفوع الأجر لجميع الإداريين.

مادة إعلانية

[x]