رئيس مجلس الادارة: أحمد السيد النجار رئيس التحرير التنفيذى: هشام يونس
عز الدين: الإخوان يجهزون لقانون يقيد التظاهر والجلد فى السجون.. والبرنس يرد: شائعات
المعتصم بالله حمدي
3-6-2012 | 21:53
خط اصغر
خط اكبر
3
 
عدد التعليقات
1512
 
عدد القراءات
 
صورة ارشيفية
نشبت مواجهة ساخنة خلال حلقة، اليوم الأحد، من برنامج مصر تقرر بين الكاتب الصحفى أحمد عز الدين، والدكتور حسن البرنس، عضو مجلس الشعب عن حزب الحرية والعدالة.

قال الكاتب الصحفى أحمد عز الدين إن من حق الناس أن تعبر عن رأيها بخصوص الحكم لكن لا يجب أن يتحول هذا لاستثمار خاص لقوى سياسية، وأضاف أن الدكتور محمد مرسى، مرشح حزب الحرية والعدالة للرئاسة ليس صاحب القرار بخصوص التوافق، والقرار فى النهاية موجود بمكتب الإرشاد.

وأوضح أن الإخوان يجهزون لمرحلة ما بعد الانتخابات الرئاسية إذا فازوا، مشيرًا إلى أنهم يعدون قانونًا يقيد حق التظاهر، لافتًا إلى أنه سمع أن الإخوان يجهزون عقوبة الجلد لتطبيقها فى السجون ثم تطبيقها عمومًا.

ولفت إلى أن كل القوانين التى أصدرها مجلس الشعب لم يكن لها أهمية، منتقدًا الحديث حول فكرة المجلس الرئاسى المدنى.

فى المقابل، قال الدكتور حسن البرنس، إن الحكم على الرئيس السابق حسنى مبارك وحبيب العادلى وبراءة علاء وجمال ومساعدى والعادلى كان صادمًا وأعطى إشارة إلى أن مبارك قد يحصل على براءة فى النقض.

وأضاف أن الحكم صك غفران لأموالنا المهربة، معتبرًا نزول الناس إلى التحرير دليل على رفض عودة الديكتاتورية، مشيرًا إلى أن الموضوع أكبر من الدعاية لـ"مرسى".

وأوضح أن هناك جهات سيادية امتنعت عن التعامل مع النيابة العامة فى تقديم أدلة حول إدانة مبارك ورموز نظامه السابق.

وأكد أن أى مرشح محترم له حزب وهيئة يرجع لها، وبمجرد أن ينتخب لرأس الدولة يترك الحزب والجماعة لأنه أصبح رئيس لكل المصريين، وسيكون لديه نواب ليسوا من الحرية والعدالة ومجلس الوزراء، أما المرشد فسيكون مواطن ويقول لمرسى سيدى الرئيس.

ولفت إلى أن ما تتفق عليه القوى الثورية الإخوان سنوافق عليه، وهناك إجماع وطنى على إحياء الثورة ورفض العودة إلى الماضى.

ونفى أن يكون هناك قانون يعده الإخوان لتقييد التظاهر لأن الحزب يؤمن بحق المواطن فى التظاهر السلمى.

وانتقد الحديث حول أن الإخوان سيستولون على السلطة والإعلام، موضحًا أن هناك شائعات تطلق حول تطبيق الإخوان للجلد وإجبار المرأة على النقاب، والإخوان يرون أن زي المرأة حرية شخصية.
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
3
emad
04-06-2012 07:32ص
1-
4+
الاخوان المسلمون
الاخوان المسلمون ممكن ان بفعلوا اى شيىء فى حالة وصولهم للحكم واصدار القوانين التى تمكنهم من البلاد لمئات السنين
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
2
أكرم الكاتب
04-06-2012 04:36ص
1-
1+
انظر حولك لتدرك الحقيقة
و لماذا الحديث عن أشباء قد تحدث وقد لا تحدث في المستقبل ، و أمامنا سابقة لما يفعله الإخوان بخصومهم إذا استتب لهم الأمر ، والإخوان في كل مكان يأخذون من معين واحد و فكرهم واحد وسلوكهم واحد، في غزة لما قامت عناصر فتح بتأدية صلاة الحمعة في الحدائق و الميادين احتجاجا بعد انقلاب حماس في غزة ضد السلطة الفلسطينية، ماذا كان سلوك حماس معهم ؟ هاجموهم بكل عنف كما يفعل اليهود أو أشد و القوا بهم داخل العربات كمعتقلين وسموا فعلهم المشين هذا مهنية وحرفية كعادتهم في إلباس الحقيقة ثوبا آخر ثوب زور ، ولما تظاهر الصحفيين في وقفة احتجاج ضد مصادرة حرية الكلمة ماذا فعلت بهم حماس صادرت أجهزة التصوير وفضت وقفتهم الاحتجاجية بكل قوة وعنف و أيضا سموا فعلهم هذا مهنية وحرفية، في السودان يتم اعتقال كل من يتفوه بكلمة ضد النظام وليس ذلك بحق المواطنين العاديين فقط بل بحق الرموز أيضا ليكونوا عبرة لمن دونهم، ولو عدت الأيام التي قضاها الصادق المهدي رئيس الحكومة الديمقراطية التي جاءت من صناديق الاقتراع و التي انقلب عليها الإخوان في اقلاب البشير ن لو عددنا أيامه في السجن لزادت عما قضاها خارجه وكلها في قضايا رأي فالرجل لم يح
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
1
sameer
04-06-2012 12:06ص
14-
12+
الى البرنس
كنت عايز اقول اية يا برنس ........................ انت بتقول ممكن ياخد براءة في النقض ...........هههههههههههههههههههه امال انت كنت عايز حكم محصت على هواكم زي ما عايزين تحصنو مجلس البرطمان بتاعكم ضد احكام القضاء بالتصويت على التنفيذ من من عدمة ما شوفتش اكتر منكم ...................
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الخميس 26 صفر 1436 هــ | 18 ديسمبر 2014
 

اعلانات

موضوعات من نفس الباب