الكعك يرفع استهلاك السمنة البلدي 6 أضعاف خلال رمضان عن الأيام العادية

23-5-2019 | 10:28

الكعك

 

عبد الفتاح حجاب

قال عبد المنعم قتيلو عضو غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات، ونائب رئيس مستثمري دمياط، إن السمنة البلدي تشهد زيادة كبيرة في الاستهلاك من قبل الحلوانية والمواطنين بنسبة تتمثل 6 أضعاف الأيام العادية خلال الاسبوعين الأخيرين من رمضان وذلك بسبب تصنيع الكعك والبيتي فور والبسكويت والغريبة.


وأكد قتيلو في تصريحات خاصة لبوابة الأهرام أنه نظرا لارتفاع السمنة الطبيعي المستوردة والواردة خاصة من نيوزلندا وفرنسا، ازداد الطلب على السمنة الطبيعي البلدي، لما تتميز به من طعم أفضل وأقوى ونظرا لرخص سعرها مقارنة بالمستورد.


وتابع قائلاً : كان دائما الاتجاه للاعتماد على السمنة الطبيعي المستوردة لرخص سعرها عن السمنة البلدي، حيث كان يصل سعر السمنة الطبيعي المستوردة في الشغل التجاري 45 جنيها للكيلو، فيما كان يترواح سعر السمنة الطبيعي البلدي من 55 جنيها إلي 60 جنيها، أما اليوم ومع ارتفاع سعر الدولار أصبح سعر المستوردة من 130 إلي 140 جنيها والبلدي 120 جنيها كأسعار تجارية خاصة بالمصانع، علاوة على ما تتميز به السمنة البلدي من طعم قوي وارتفاع نسبة الدهون بها مما يخدم عمليات التصنيع.

واضاف أنه جرت العادة أن تقوم مصانع الحلويات الكبري، والتي لها اسم كبير في السوق بتخزين السمنة التي تستخدم في صناعته خلال موسم الشتاء والربيع حيث ارتفاع الدهن في اللبن وهو شيء جيد للصناعة.

الأكثر قراءة