الأمم المتحدة ترحب بتطورات العملية السياسية فى إقليم كردستان

13-5-2019 | 18:01

مسعود بارزاني يستقبل الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة

 

بحث الزعيم الكردي مسعود بارزاني ؛ في منتجع صلاح الدين بأربيل؛ اليوم الإثنين، مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينس بلاسخارت، آخر التطورات والمستجدات السياسية في العراق والمنطقة، بحسب بيان من مكتب بارزاني.


أشار البيان إلى أن اللقاء شهد إلقاء الضوء على العملية السياسية في إقليم كردستان، ناقلاً عن المسئولة الأممية ترحيبها بخطوات تسريع العملية السياسية وانتخاب رئيس الإقليم وتشكيل الحكومة الجديدة.

 وبحث الجانبان أوضاع المناطق المشمولة بالمادة 140 الدستورية والعلاقات بين بغداد وأربيل ودور الأمم المتحدة في مساعدة الطرفين على حل الخلافات القائمة بينهما.

وقال مستشار مجلس أمن إقليم كردستان مسرور بارزاني؛ إن الحكومتين الاتحادية وإقليم كردستان لديهما إرادة مشتركة للتوصل إلى حلول للقضايا العالقة بين الجانبين، لافتاً إلى التقدم الحاصل في العلاقات بينهما.

جاءت تصريحات مسرور بارزاني؛ خلال استقباله للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينس بلاسخارت ووفد مرافق لها في أربيل، مساء اليوم.

وجرى خلال اللقاء تناول المستجدات والتطورات السياسية في العراق والمنطقة والحرب ضد الإرهاب وخطوات استكمال تشكيل حكومة إقليم كردستان الجديدة ، وبحث أوضاع المناطق الكردستانية الخارجة عن إدارة الإقليم "المتنازع عليها" وخصوصا كركوك وشنكال (سنجار) .

وأكد مسرور بارزاني؛ على أن حكومة كردستان المقبلة ستسعى بكل طاقاتها لتلبية تطلعات شعب كردستان وتحسين أوضاع المواطنين وتطوير الخدمات.

فيما أكدت المسئولة الأممية رغبة الأمم المتحدة في أن تلعب دورا إيجابيا في التقارب بين ممثلي المكونات والطوائف بهدف إيجاد حلول للمشاكل القائمة؛ وأنها ستستمر في ذلك.