مخاطر الممارسات الثأرية في صعيد مصر.. ندوة بمركز إعلام قنا | صور

13-5-2019 | 15:35

ندوة بمركز إعلام قنا

 

قنا - محمود الدسوقي

نظم مركز إعلام قنا، اليوم الإثنين ندوة بعنوان "مخاطر الممارسات الثأرية" حاضر فيها أحمد سعد جريو عضو المجلس الأعلى للثقافة ومدير العلاقات العامة بمديرية التربية والتعليم"، وبحضور فاطمة عبده عاشور- مدير مجمع إعلام قنا، و أدارها يوسف رجب و سماح عبدالله - أخصائى الإعلام بالمركز، وذلك فى إطار حرص الهيئة العامة للاستعلامات على توعية المواطنين بمخاطر الثأر و تأثيره على مسيرة التنمية.


وقال أحمد سعد، إن الثأر عادة غريبة على المجتمع المصرى، فلم يكن لها أى وجود أيام الفراعنة لكنه جاء مع القبائل العربية خاصة القادمين من اليمن، وساعد على انتشارها منظومة القبيلة المنتشرة بصعيد مصر، ولا يخفى على أحد النتائج السلبية التى يتسبب فيها انتشار الثأر.

وأضاف للثأر عوامل كثيرة ساعدت فى انتشاره منها عوامل مناخية مثل ارتفاع درجات الحرارة بصعيد مصر ودورها فى ارتفاع نسبة العنف والغضب، وعوامل سياسية مثل الانتخابات واستخدام سلاح القبلية، وعوامل اقتصادية تتمثل فى الأوضاع الاقتصادية المتدنية وما ينتج عنها من عنف وسوء أوضاع معيشية، وعوامل اجتماعية تتمثل فى تهميش وتجاهل الصعيد فى الكثير من الخدمات.

وأشار إلى أن المرأة لها دور كبير فى انتشار الثأر، فهى محرك رئيسى للدم وتأجيج الصراع أو إنهائه، وهى بمثابة مفتاح لسفك الدماء أو حقنها، وهى من تستطيع أن تولد العنف أو التسامح لدى الرجل، كما أنها المتحمل الأول لنتائج وعواقب الثأر.


.


.


.


.

اقرأ ايضا: