الثقافة والموسيقى والفلكلور تعود إلى "الرقة السورية" بعد طرد الدواعش | صور

12-5-2019 | 13:06

الثقافة والموسيقى تعود إلى "الرقة السورية"

 

أحمد عادل

مؤلفات اشتاقت إلى أرفف المكتبات، ورقصات فلكلورية تريد أن تتصالح من جديد على أوتار الموسيقى، بعد ليل طويل وصباح ملطخ بالدماء عهدته مدينة الرقة ، تحت اللواء الأسود لخلافة داعش الدامية التى أحكمت قبضتها لنحو 5 أعوام على المدينة التاريخية التي عُرفت قديما بـ"جوهرة بادية الشام".


وبمناسبة هذه الأجواء فتح أول مركز ثقافى أبوابه فى مدينة الرقة بحسب ما أظهرته عدسات وكالة "فرانس برس" بعد دحر تنظيم داعش الإرهاب ى، وذلك فى الأول من مايو عام 2019.

وبعد مرور أكثر من عام على فرار الإرهاب يين من تنظيم داعش الإرهاب ى يعود الفتيان والفتيات السوريون على خشبة المسرح وهم يتمايلون على إيقاع الطبول في مدينة الرقة الشمالية، ويغرق ضوء الشمس في مكتبة جديدة في المركز الثقافي ، حيث تصطف الكتب على الأرفف على طول جدار ما زالت تنبعث منه رائحة الطلاء المبلل.


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"


الثقافة والموسيقى تعود إلى " الرقة السورية"