5 تعليمات تحدد النظام الغذائي الصحي لمريض عمليات السمنة في رمضان

23-5-2019 | 07:12

أمراض السمنة

 

محمد علي

تعتبر السمنة من أكثر الأمراض انتشارًا في مصر، ويلجأ العديد من أصحاب الأوزان الكبيرة إلي إجراء جراحات السمنة لتقليل الوزن، وهنا يبرز السؤال في أذهان من قاموا بإجراء جراحات السمنة قبل رمضان، كيف يمكنهم الصيام، وما هو النظام الغذائي الأمثل لهم.


من جانبه قدم الدكتور أحمد السبكي استشاري جراحات السمنة والتجميل والسكر، عدة نصائح لمن قام بأي عملية للتخلص من السمنة قبل رمضان والنظام الغذائي الأمثل له، موضحًا أن الحالة الصحية للمريض بعد العملية هي المحدد الأساسي للصيام من عدمه، أي أن الصيام يتوقف على حالة المريض الصحية ومقدرته على الصيام، وكل حالة تختلف عن غيرها.

وشدد الاستشاري جراحات السمنة علي ضرورة استشارة الطبيب المعالج قبل تحديد الصيام من عدمه، وتنفيذ تعليمات ونصائح الطبيب دون أي مخالفة.

وقال إنه في حال الصيام يجب تناول كميات سوائل ومياه كافية للجسم موزعة من الإفطار للسحور، وعدم اللجوء للأطعمة الدسمة أو المشروبات الغازية، وكذلك المشروبات التي تحتوي على منبهات.

وأوضح السبكي، أن هناك 5 تعليمات تحدد النظام الغذائي الصحي لمريض عمليات السمنة الصائم في رمضان وهي تناول الطعام كل ساعتين في الفترة ما بين الإفطار والسحور، ويفضل تناول أكلات خفيفة مسلوقة أو شوربة، وبعد أداء صلاة المغرب، يتناول باقي وجبته على مدار ساعة، وأن يتناول الطعام ببطء، ويمضغه جيدًا، وتناول وجبات صغيرة "سناكس" كل ساعتين، لتقسيم السعرات الحرارية بشكل جيد على مدار اليوم، وهذا بدوره يساعده في الصيام دون التعرض لإرهاق أو تعب.

وأوصي بضرورة تناول 2 : 3 لترات يوميًا، من المياه والعصائر الطبيعية، حتى لا يتعرض الجسم للجفاف خاصة في حال ارتفاع درجة حرارة الجو، أما في السحور، نصح بتناول وجبة خفيفة تحتوي على الخيار والزبادي والجبن والفول، وحذر من تناول الأطعمة الدسمة، والإفراط في المشروبات التي تحتوي كافيين، كالشاي والقهوة والنسكافية.

الأكثر قراءة