في عيد ميلاد ماجدة.. تعرف على سبب إشاعة أنها يهودية الديانة وقصة انفصالها عن إيهاب نافع | صور

6-5-2019 | 15:06

الفنانة ماجدة

 

محمد علوش

تحل اليوم ذكرى ميلاد الفنانة ماجدة، والتي أكملت عامها الـ88، حيث ولدت في 6 مايو عام 1931 في مدينة طنطا بمحافظة الغربية.


عفاف علي كامل الصباحي، هو الاسم الحقيقي للفنانة ماجدة، وحصلت على شهادة البكالوريا الفرنسية، حيث كان أبوها موظفا في وزارة المواصلات، وبدأت حياتها الفنية وعمرها 15 عاما، دون عِلم أهلها، وكانت بدايتها الحقيقية عام 1949 في فيلم "الناصح" إخراج سيف الدين شوكت أمام الفنان اسماعيل يس.

الفنانة ماجدة


وتعد ماجدة من أبرز ممثلات جيلها في السينما العربية، واتسم أداؤها بتقمص الشخصية، مثل أداؤها في أفلام "أين عمري"، "المراهقات"، و"بنات اليوم" الذي تعاونت فيها مع أشهر النجوم المصريين رشدي أباظة وعبد الحليم حافظ، وزكي رستم.

الفنانة ماجدة


دخلت ماجدة، مجال الإنتاج وكونت شركة "أفلام ماجدة" للإنتاج، وجاء على رأسها فيلم "جميلة بوحريد"، و"هجرة الرسول" التي مثلت من خلالها مصر في معظم المهرجانات العالمية وأسابيع الأفلام الدولية، واختيرت كعضو لجنة السينما بالمجالس القومية المتخصصة، وحصلت على العديد من الجوائز من مهرجانات دمشق الدولي، وبرلين، وفينيسيا الدولي، كما حصلت على جائزة وزارة الثقافة، والإرشاد وقامت بدور بارز في جمعية السينمائيات.

الفنانة ماجدة


زواجها من إيهاب نافع

تزوجت ماجدة، في عام 1963 من الفنان إيهاب نافع، الذي أنجبت منه ابنتهما الفنانة غادة نافع، ولم تتزوج بعده مرة ثانية.

وتعرفت ماجدة، على نافع، مصادفةً في حفل نظمته السفارة الروسية بالقاهرة، حيث كان إيهاب نافع، الطيار الخاص بالرئيس الراحل جمال عبدالناصر، ثم أصر نافع، على توصيلها إلى المنزل، لتكون بداية التعارف.

ولم يستمر زواج ماجدة ونافع، طويلًا، فقد كانا مختلفين عقليًّا وفكريًّا، ووقع الطلاق  في هدوء شديد دون أي مشكلات، أثناء حضورهما حفل ببيروت، خلال رقصة "تانجو" جمعتهما سويا، ولكن بقيت بينهما بعد ذلك صداقة قوية.


الفنانة ماجدة وايهاب نافع

أزمات في حياتها

قام أحد الأشخاص ويعمل "جرسون" في أحد المطاعم، بالنصب على ماجدة، بمبلغ 20 مليون جنيه؛ حيث استدان منها مبالغ مالية، واجبة السداد في وقت محدد، ولكنه تقدم ببلاغ يفيد بأنها قد تنازلت عن المبلغ من خلال تزوير توقيعها، مما عرضها لأزمة نفسية، خاصة أنها كانت تمر بوعكة صحية في هذا الوقت.

الأزمة الأخرى في حياتها، كانت عندما تقدمت الفنانة غادة نافع، برفع قضية حجر على والدتها، للمطالبة بمنحها حق التصرف في ممتلكات والدتها، ورفضت اتهامها بالجحود، معللة ذلك بأن والدتها على علم بهذه القضية، وأنها منذ طفولتها ولها حق التصرف في أموال وممتلكات والدتها، وأن سبب رفعها القضية بعد النصب على والدتها هو حمايتها.

ثالث الأزمات، كان ذكر بعض الصحف المصرية منذ سنوات، أن الفنانة ماجدة الصباحي، يهودية الديانة، على الرغم من أنها تنحدر من أسرة ذات أصول مسلمة، ونفى مستشارها الإعلامي في ذلك الوقت هذه المعلومة، مؤكدا أنها سكنت في شقة كانت مؤجرة في السابق للمركز الثقافي التابع للسفارة الإسرائيلية، وبمجرد انتقالها للعيش في هذه الشقة انتشرت هذه الشائعة، وعزز من انتشار تلك الشائعة أنها درست في مدرسة يهودية، كما أنها كانت تدرس اللغة العبرية.


الفنانة ماجدة وايهاب نافع

الأكثر قراءة