جاد الله: العلاقات المصرية الصينية فى عهد الرئيس السيسى فاقت التوقعات

27-4-2019 | 23:25

الدكتور ياسر جاد الله

 

محمد الغرباوي

قال الدكتور ياسر جاد الله، مدير مركز الدراسات الصينية بجامعة حلوان، إن الوضع الذى وصلت إليه مصر فى علاقتها مع الصين متميز للغاية، وتعد مشاركة مصر فى مبادرة الحزم والطريق، هى المرة السادسة التى يزور فيها الرئيس السيسى الصين، وهذا يرجع لإدراك الرئيس لسيكولوجية الجانب الصينى.


وأضاف"جاد الله"، في برنامج "الحياة اليوم"، المذاع عبر فضائية "الحياة"، أنه يوجد مصالح اقتصادية للصين كبيرة جدا فى مصر، والمحرك والدافع الأساسى لدى الإدارة الصينية فى علاقاتها بالدول هو الجانب الاقتصادى، ومن مصلحة الصين إقامة مشروعات إقتصادية بمصر؛ بسبب موقعها الاستراتيجى المتميز، وقناة السويس، علاوة على أن مصر تعتبر بوابتها لإفريقيا، ووجود استثمارات صينية فى مصر سيقلص نفقات نقل منتجاتها لإفريقيا والشرق الأوسط.

وأردف: "ستسفيد مصر من إستثمارات الصين بها، فى إستكمال مشروعات البنية التحتية التى تعمل عليها الدولة، والمشاركة بين مصر والصين فاقت التوقعات مقارنة بالسنوات الماضية"، مشيرا إلى أن أكبر مميزات الشراكة المصريك الصينية هى اختلاط العمالة المصرية بالعمالة الصينية، متمنيا أن تتعلم العمالة المصرية من الصينية، الجلد والمثابرة، وحب العمل والإنتاج.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]